السيستاني يدعو انقرة لحل الازمة مع حزب العمال سلميا

منشور 09 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 07:50
طالب ممثل المرجع الشيعي الكبير اية الله علي السيستاني في مدينة كربلاء جنوب بغداد في خطبة صلاة الجمعة تركيا باعتماد سبل دبلوماسية وسلمية لوقف نشاط حزب العمال الكردستاني الكردي التركي الانفصالي.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجع السيستاني في خطبة الجمعة في الصحن الحسيني وسط مدينة كربلاء (110 كم جنوب بغداد) ان "من حق تركيا (العمل) بما يضمن عدم تعرض اراضيها للخطر وان يعيش مواطنوها بامن وسلام واستقرار ... واتخاذ الاجراءات الكفيلة بسلامتها وعيش مواطنيها بامن وسلام بعيدا عن المخاطر".

واكد الكربلائي امام مئات المصلين على " ضرورة اعتماد مبدأ احترام حقوق الجوار بين البلدين ...وعدم انتهاك حقوق العراق كدولة جارة او تعريض سلامة اراضيه والعراقيين للخطر".

وتهدد تركيا بشن عمليات عسكرية في اراضي اقليم كردستان العراق لوقف نشاط انصار حزب العمال الكردستاني الكردي التركي الانفصالي ضدها. وطالب الكربلائي باعتماد السبل الدبلوماسية والسلمية قائلا "لابد من استنفار جميع الوسائل السلمية التي يمكن من خلالها حل هذه الازمة باعتماد طرق الحوار والتفاهم بين الدولتين من اجل وضع حل نهائي لهذه الازمة". ويقاتل حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وتركيا منظمة ارهابية منذ 1984 للحصول على استقلال منطقة جنوب شرق الاناضول ذات الغالبية الكردية ما ادى الى مقتل اكثر من 37 الف شخصا.

مواضيع ممكن أن تعجبك