السيسي وبوتين يتفقان على تعزيز التعاون في مجال امن الطيران

منشور 07 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 05:59

أعلنت القاهرة ان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اتفق مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال مكالمة هاتفية مساء الجمعة على تعزيز التعاون والتنسيق بين البلدين في مجال امن الطيران المدني، وذلك اثر قرار بوتين تعليق الرحلات الجوية الروسية إلى مصر بعد تحطم طائرة روسية في سيناء.


وقالت الرئاسة المصرية في بيان انه “تم الاتفاق بين الرئيسين على تعزيز التعاون بين السلطات المعنية في الدولتين من خلال التنسيق بين سلطات الامن والطيران المدني في البلدين بهدف ضمان أمن وسلامة السائحين الروس وتعزيز الاجراءات الامنية للطائرات الروسية”.


واضاف البيان انه خلال المكالمة الهاتفية، التي جرت بمبادرة من السيسي، “تم الاتفاق على استئناف رحلات الطيران الروسية إلى مصر في أقرب وقت ممكن”.


وبعد نحو اسبوع على تحطم الطائرة الروسية الذي اوقع 224 قتيلا، يبدو ان فرضية الاعتداء باتت تفرض نفسها مع ترجيح انفجار قنبلة في طائرة الايرباص الروسية ما ادى الى تحطمها في سيناء بعد 23 دقيقة على اقلاعها من شرم الشيخ متوجهة الى سان بطرسبورغ.


بدوره اصدر الكرملين بيانا عن فحوى المحادثة الهاتفية بين بوتين والسيسي ذكر فيه ان الرئيسين “شددا على ان هذه الخطوات ترمي الى تحسين الفعالية الكاملة للاجراءات الامنية المتخذة من قبل السلطات المصرية في مطارات البلاد”.


واضاف البيان الروسي ان بوتين والسيسي اعربا عن “الامل في ان تتأمن في المستقبل القريب الظروف لعودة حركة النقل الجوي بين البلدين الى طبيعتها”.


وكان تنظيم الدولة الاسلامية عبر فرعه المصري اعلن مسؤوليته عن اسقاط الطائرة الروسية من دون ان يقدم تفاصيل حول طريقة اسقاطها.
وكانت لندن وواشنطن تطرقتا بشكل واضح الى احتمال انفجار قنبلة على متن الطائرة المنكوبة.


وفضلت روسيا اولا التعاطي بحذر مع هذه الفرضية معتبرة انها تستند الى “تكهنات”، الا ان بوتين عاد وامر الجمعة، بناء على توصية من اجهزة الاستخبارات، بتعليق جميع رحلات الطيران المدني الروسي باتجاه مصر.

مواضيع ممكن أن تعجبك