"الطيران الإماراتية": ما نشر عن سبب حادثة “فلاي دبي” غير دقيق

منشور 27 آذار / مارس 2016 - 01:24
وسائل الإعلام تناقلت عدداً من الفرضيات والتكهنات حول سبب وقوع حادثة "فلاي دبي"
وسائل الإعلام تناقلت عدداً من الفرضيات والتكهنات حول سبب وقوع حادثة "فلاي دبي"

قالت الهيئة العامة للطيران المدني بالإمارات، إن التحقيق الجوي في حادثة تحطم طائرة “فلاي دبي” بجنوب روسيا “لا يزال في مرحلة دراسة البيانات”.

وقال سيف محمد السويدي، مدير عام الهيئة إن لجنة التحقيق “جمعت بيانات حول الطاقم وسجل الطائرة والصيانة والمراقبة الجوية والطقس، فضلاً عن معاينة حطام الطائرة والتي كانت من نوع بوينج 800-737″.

وأضاف السويدي ، في تصريح للصحفيين في دبي الأحد “من السابق لأوانه تحديد سبب للحادث قبل استكمال معاينة البيانات بشكل شامل”.

وتابع “تناقلت وسائل إعلام عدداً من الفرضيات والتكهنات حول سبب وقوع الحادث، وزعمت انها مبنية على تفاصيل واردة في التسجيل الصوتي لقمرة القيادة، وهذه الأخبار غير دقيقة، ولا تراعي احترام مشاعر أقارب الضحايا ونزاهة عملية التحقيق”.

وقال “يتم في الوقت الراهن مراجعة التسجيل الصوتي لقمرة القيادة، والذي يغطي الساعتين الأخيرتين من الرحلة قبل وقوع الحادث، وقد تم كتابة نص التسجيل الصوتي وترجمته إلى اللغتين الإنجليزية والروسية، وأشارت فرق التحقيق إلى ان جودة الصوت جيدة وواضحة بما فيه الكفاية، وقد تم فحص البيانات الصوتية من قبل خبراء لجنة التحقيق المستمر منذ 5 أيام، وتطلب تحليل البيانات استخدام برامج وتقنيات متقدمة”.

من جانبه، قال إسماعيل الحوسني، المدير العام المساعد لقطاع التحقيق في الحوادث الجوية بالإمارات “عملية معاينة التسجيل الصوتي لقمرة القيادة عملية مفصلة ودقيقة ،ويتم تنفيذها بعناية فائقة لتحليل التسجيل كلمة بكلمة، ويتضمن ايضاً تحليل الأصوات المسموعة في قمرة القيادة، وسيتم فحص محتويات مسجل بيانات الرحلة في وقت لاحق لتشكيل نظرة شاملة للأسباب المؤدية إلى وقوع الحادث”.

وتابع “تم تحميل محتويات مسجل بيانات الرحلة بنجاح الأسبوع الماضي، وسوف تستمر الهيئة العامة للطيران المدني بنشر التحديثات عن التقدم المحرز في التحقيق”

وكان حادث تحطم الطائرة الذي وقع مطلع الأسبوع الماضي أسفر عن مقتل جميع ركاب الرحلة البالغ عددهم 55 راكباً، من روسيا وأوكرانيا والهند واوزباكستان، الى جانب طاقهما المكون من 7 أشخاص.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك