العثور على جثة نائب قائد المجلس العسكري في دير الزور

منشور 21 حزيران / يونيو 2014 - 09:10
متشددون إسلاميون في سورية
متشددون إسلاميون في سورية

أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان السبت العثور عند شاطئ نهر الفرات، على جثامين نائب قائد المجلس العسكري في محافظة دير الزور وقياديين اثنين في تجمع الحق، بعد اختطافهم منذ ثلاثة أيام، من قبل كتيبة مناصرة للدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش).

ولم يتسن التأكد من هذا النبأ من مصادر رسمية أو مستقلة.

وقالت مصادر من مدينة موحسن لنشطاء المرصد السوري، إن الدولة الإسلامية التي سيطرت الجمعة على مدينة موحسن بالريف الشرقي لدير الزور، منعت اي شخص من الاقتراب من الجثامين، وتركتها في العراء لساعات طويلة، ولم تسمح للأهالي بدفن الجثث، إلا بعد تدخل أطراف وسيطة.

وكانت الدولة الإسلامية في العراق والشام قد سيطرت الجمعة، على مدن موحسن والبوليل والبوعمر في ريف دير الزور الشرقي أو ما يعرف بخط الشامية على نهر الفرات والقريبة من مطار دير الزور العسكري، وهي مقر المجلس العسكري للكتائب المقاتلة.

وحسب المرصد، يعتبر هذا التقدم خطوة استراتيجية هامة، في طريق محاولة الدولة الإسلامية في العراق والشام فرض سيطرتها على مناطق في شرق مدينة دير الزور، من أجل الوصول إلى الحدود السورية العراقية، لربط المناطق الخاضعة لسيطرتها في العراق مع المناطق الخاضعة لسيطرتها في سورية


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك