العراق: الحشد الشعبي ينفي استهداف مواقعه في الأنبار

منشور 23 أيلول / سبتمبر 2019 - 07:41
الحشد الشعبي

 نفى “الحشد الشعبي“، وقوع أي استهداف بطائرات مسيرة لمواقعه في محافظة الأنبار غربي العراق، مؤكداً أن “الأنباء التي أثيرت بهذا الشأن عارية عن الصحة”.

وقال مسؤول الحركات في هيئة الحشد الشعبي جواد كاظم الربيعي، في بيان إنه “في تمام الساعة 01:00 صباحاً سمعنا دوي انفجار في منطقة المرصنات غرب الأنبار قرب مقر معسكر اللواء الثالث عشر في الحشد الشعبي دون معرفة مصدر ونوع التفجير”.

وأوضح أنه “تم تكثيف الجهد الاستخباري والاستطلاع لغرض الوصول إلى موقع ونوع التفجير لكنه تبين عدم وجود أي استهداف بطائرات مسيرة”.

وأضاف الربيعي، أنه “لا صحة أيضا لوقوع أي استهداف أو تفجير في حوض الثرثار ضمن قاطع مسؤولية هيئة الحشد الشعبي”.

وأمس الأحد، كشف مصدران أمني وعسكري عراقي، عن قصف طيران مجهول موقعين للحشد الشعبي أحدهما قرب مدينة الرطبة غربي الأنبار والآخر قرب بحيرة الثرثار بين محافظتي الأنبار وصلاح الدين.

وقبل أسبوع، تمكنت قوات من الحشد الشعبي من إسقاط طائرة مسيرة كانت في مهمة استطلاعية في محافظة ديالى شرقي البلاد والتصدي لأخرى في محافظة صلاح الدين شمالي العراق.

وتأتي هذه التطورات، بعد أن تعرضت خلال الأسابيع الأخيرة، عدة قواعد يستخدمها “الحشد الشعبي” لتفجيرات غامضة، آخرها شن طائرتين مسيرتين هجوما على أحد ألوية “الحشد”، قرب الحدود العراقية السورية (غرب).

وأدى قصف الطائرتين المسيرتين إلى مقتل أحد عناصر “الحشد الشعبي” وإصابة آخر، في ظل اتهامات عراقية لإسرائيل بالوقوف وراء تلك الهجمات، وتلميحات من تل أبيب بذلك. (الأناضول)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك