الفصائل تستأنف حوارها السبت والجامعة العربية تحذر من استهداف عرفات

منشور 06 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

اعلنت مصادر مطلعة أن الفصائل الفلسطينية ‏ ‏اتفقت على استئناف حوارها السبت المقبل وفيما واصلت قوات الاحتلال عملياتها العسكرية في غزة فقد حذرت الجامعة العربية من المساس بالرئيس الفلسطيني ياسر عرفات 

استئناف الحوار السبت 

واكد سعيد صيام القيادي البارز في حركة حماس في تصريحات للصحفيين ان حركته ‏ ‏"مستعدة للمشاركة في صنع القرار وادارة شؤون القطاع في حال انسحب الاحتلال ‏ ‏الإسرائيلي من قطاع غزة". ‏ ‏ واشار الى ان "الحوار الفلسطيني يهدف الى التوصل لاتفاق حول مواجهة المرحلة ‏ ‏المقبلة ومشاركة القوى الفلسطينية في صنع القرار السياسي".‏ ‏ من جهته اعلن رئيس لجنة المتابعة الوطنية والاسلامية ابراهيم ابو النجا ان ‏ ‏القوى الفلسطينية " ستظل في حالة انعقاد دائم ومستمر من اجل بحث قضايا تتعلق ‏ ‏بانسحاب قوات الاحتلال الاسرائيلي من قطاع غزة".‏ ‏ واعتبر ابو النجا " ان هدف هذه الاجتماعات البحث عن قواسم مشتركة لهذا ‏ ‏الاستحقاق الذي ينتظره الفلسطينيون ". 

الجامعة العربية تحذر 

الى ذلك حذرت الجامعة العربية في مذكرة خاصة أصدرتها، الثلاثاء من أن التهديدات التي يوجهها رئيس الحكومة الإسرائيلية، أريئيل شارون، إلى رئيس السلطة الفلسطينية، ياسر عرفات، تزيد الوضع خطورة. 

وتطرقت المذكرة إلى التهديدات الأخيرة التي وجهها شارون لعرفات.  

وجاء في المذكرة: "إن ياسر عرفات هو القائد المنتخب للشعب الفلسطيني، وأن تهديده هو تهديد للشعب الفلسطيني. إن هذا التهديد سيؤدي إلى تدهور آخر في العلاقات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية وسيزيد الوضع خطورة في المنطقة بأسرها". 

وأضافت المذكرة: "إن تهديدات شارون التي تتزامن مع العمليات التي يقوم بها الجيش الإسرائيلي في هذه الأيام في مناطق السلطة الفلسطينية، تشير إلى أن إسرائيل تعتزم مواصلة سياسة القتل، وذلك على الرغم من المعارضة الدولية لهذه الممارسات". 

وكان الأمين العام للجامعة العربية، عمرو موسى، قد اتصل قبل يومين بعرفات وتعهد له أن الجامعة ستبذل كل جهد مستطاع بغية ممارسة ضغوط دولية على إسرائيل حتى تتخلى عن تهديداتها. 

تطورات ميدانية 

أصيب الطفل محمد زياد حرب عودة (13 عاماً) برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، في مخيم بلاطة شرق نابلس. 

وأفادت مصادر فلسطينية أن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم وأطلقت النار بشكل عشوائي تجاه المواطنين، مما أدى إلى إصابة الطفل عودة، برصاص مطاطي في الظهر 

وفي رفح هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أربعة منازل لعائلة أبو شوشة، واستولت على 32 دنماً شرق مدينة رفح. 

وأفادت مديرية الأمن العام في محافظات غزة، أن قوات الاحتلال توغلت لمسافة كيلو مترين في أراضي السيادة الوطنية شرق "مطار غزة الدولي" في رفح، وقامت بهدم أربعة منازل تعود لمواطنين من عائلة أبو شوشة، كما استولت على 32 دونماً في المنطقة—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك