القائمة المشتركه العربية: نحن القوة الثالثة في الكنيست

منشور 18 أيلول / سبتمبر 2019 - 01:42
القائمة المشتركه
القائمة المشتركه

قال رئيس القائمة العربية المشتركة في الكنيست (البرلمان)، أيمن عودة، الثلاثاء، تعقيبا على نتائج العينات التلفزيونية التي تتنبأ بالنتائج الرسمية للانتخابات في إسرائيل، إن القائمة هي "القوة الثالثة في البرلمان"، بعد حزبي الليكود، وأزرق أبيض.


وتعهد عودة، خلال مؤتمر صحفي في أعقاب إعلان نتائج العينات، بـ"الإخلاص والتفاني من أجل القضايا الوطنية".

وأضاف: "يبقى حلم شعبنا الأكبر بتحقيق إنهاء الاحتلال (الإسرائيلي)، وتحقيق السلام العادل".

وتابع عودة قوله: "الآن نقول لأبناء وبنات شعبنا، كل التقدير يا أهلنا يا عزوتنا".

وأشار إلى أنه من "الواضح أن نسبة التصويت قفزت بين الجماهير العربية بنحو 10% مقارنة بالمرة السابقة".

وحسب عينة قناة (13) الخاصة، فقد حصلت القائمة المشتركة على 13 مقعدا من أصل 120 مقعدا، أما بحسب عينة قناة "كان" الرسمية، فقد حصلت القائمة على 12 مقعدا، وبحسب قناة (12) الخاصة، فقد حصلت القائمة العربية على 11 مقعدا.

وقال عودة: "نحن الآن القوة الثالثة في الكنيست، واضح أن قوتنا وتمثيلنا زاد، ولكن كل هذا بفضل انتمائكم الأصيل".

واختتم حديثه بالقول: "سنكون مناضلين مخلصين وأوفياء لكل هذه القضايا".

بدوره، وصف النائب أحمد الطيبي نتائج العينات التلفزيونية بـ"الإنجاز التاريخي".

وقال خلال المؤتمر ذاته: "انتهى عهد نتنياهو".

من جهته، قال النائب يوسف جبارين إن نتنياهو لن يملك الأغلبية الكافية (61) لتشكيل حكومة يمين متطرف، وبالتالي فإن مبادرته لانتخابات جديدة لم تساعده، كما أنه على المستوى الشخصي فإن نتنياهو لن يتمكن أيضا من الحصول على الحصانة لكي يفلت من المثول أمام المحكمة بسبب قضايا الفساد الّتي تحيط به".

وأضاف في تصريحات لوسائل إعلام عبرية: "أما بالنسبة للقائمة المشتركة، فإن النتيجة الأهم هي ارتفاع نسبة التصويت في مجتمعنا العربي بعد الهبوط الذي شهدناه بالانتخابات الأخيرة، الأمر الذي يعني أيضا ازدياد تمثيلنا البرلماني في القائمة، ما سيساهم في تعزيز عملنا، وتقوية نضالنا وحضورنا السياسي".

وبحسب نتائج العينات التلفزيونية غير الرسمية، فقد تقدم حزب "أزرق أبيض" الوسطي، برئاسة بيني غانتس، على حزب "الليكود" اليميني برئاسة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، بحسب نتائج عينات انتخابية لقناتين تلفزيونيتين إسرائيليتين، وتعادلا بحسب عينة قناة ثالثة.

فوفقا للقناة الإسرائيلية 13، فقد حصل "الليكود" على 31 مقعدا، فيما حصل على 32 مقعدا وفقا للقناة 12، بينما حصل على 32 مقعدا وفقا للقناة 11.

أما حزب "أزرق أبيض"، فقد حصل على 33 مقعدا وفقا للقناة 13، فيما حصل على 34 وفقا للقناة 12. أما القناة 11 فقد أشارت إلى حصوله إلى 32 مقعدا.

ولكن أيا من كتلتي اليمين (دون حزب إسرائيل بيتنا، بزعامة أفيغدور ليبرمان) أو الوسط، لم تستطيعا الحصول على 61 مقعدا المطلوبة لتشكيل الحكومة.

فوفقا للقناة 13، فقد حصل اليمين (دون ليبرمان)، على 54 مقعدا مقابل 58 مقعدا لأحزاب الوسط والعرب، بينما حصل حزب ليبرمان على 8 مقاعد.

أما حسب القناة 12، فقد حصل اليمين على 57 مقعدا، فيما حصل ليبرمان على 8 مقاعد، وحصلت أحزاب الوسط والعرب على 55 مقعدا.

واستنادا إلى القناة 11، فحصل اليمين على 58 مقعدا، فيما حصل "إسرائيل بيتنا" على 11 مقعدا، وأحزاب الوسط والعرب على 54 مقعدا.

ورغم انتماء حزب ليبرمان لأحزاب اليمين، لكنه يرفض الانضمام لحكومة برئاسة نتنياهو، إلا بعد تلبية شروطه الخاصة بتجنيد طلاب المدارس الدينية، وهو ما ترفضه بعض الأحزاب اليمينية.

ووفقا لنتائج القناة الإسرائيلية (13)، فقد حصل حزب "شاس" اليميني على 9 مقاعد، وحزب" يهودوت هتوراه "اليميني على 8 مقاعد، وحزب "اتحاد اليمين" على 6 مقاعد، وحزب "عوتسماه يهوديت" على 8 مقاعد.

بالمقابل، فقد حصل حزب "المعسكر الديمقراطي" الوسطي على 6 مقاعد، وتحالف "العمل-جيشر" الوسطي على 6 مقاعد.

أما وفقا لنتائج القناة الإسرائيلية (12)، فقد حصل حزب "شاس" اليميني على 8 مقاعد، وحزب "يهودوت هتوراه" اليميني على 8 مقاعد، وحزب "اتحاد اليمين" على 8 مقاعد.

بالمقابل، فقد حصل حزب "المعسكر الديمقراطي" الوسطي على 8 مقاعد، وتحالف "العمل-جيشر" الوسطي على 5 مقاعد.

ووفقا لنتائج القناة الإسرائيلية (11)، فقد حصل حزب "شاس" اليميني على 9 مقاعد، وحزب" يهودوت هتوراه "اليميني على 8 مقاعد، وحزب "اتحاد اليمين" على 7 مقاعد .

بالمقابل، فقد حصل حزب "المعسكر الديمقراطي" الوسطي على 5 مقاعد، وتحالف "العمل-جيشر" الوسطي على 5 مقاعد.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك