القاعدة تهدد بهجوم إشعاعي ونيويورك تتأهب أمنياً

منشور 11 آب / أغسطس 2007 - 06:52
شددت مدينة نيويورك اعتبارا من الجمعة الإجراءات الأمنية في المناطق الحيوية كالجسور والأنفاق، في إثر تهديد بهجوم إشعاعي بث في مواقع إلكترونية تابعة لتنظيم القاعدة رغم تشكك الأجهزة الأمنية المحلية والفيدرالية في مصداقية التهديد.

وقال نائب مفوض إدارة شرطة نيويورك، بول براون، إنه بالرغم من تشكك وزارة الأمن الداخلي ومكتب التحقيقات الفيدرالي في مصداقية التهديد، إلا أن تدابير وقائية صارمة اتخذت.

ولم ترفع سلطات مدينة نيويورك حالة التأهب الراهنة - برتقالي.

وأوضح براون أنه بالرغم من أن التهديد يظل غير محدد "إلا أننا عدلنا التدابير الأمنية لتتضمن نشر أجهزة استشعار الإشعاع النووي بالمركبات والقوارب والمروحيات ووضعت نقاط لتفتيش السيارات في مانهاتن الدنيا وعند الجسور والأنفاق."

وجاء الكشف عن التهديد الإشعاعي في تقرير نشر على موقع الكتروني إسرائيلي، DEBKAfile استند على "دردشات" شوهدت الخميس في مواقع إلكترونية تابعة للقاعدة.

وأشارت إحدى الرسائل المنشورة في ذلك الموقع إلى نيويورك ولوس أنجلوس وميامي كأهداف محتملة للهجمات الإشعاعية.

وأفاد الناطق باسم مكتب التحقيقات الفيدرالي، ريتشادر كولكو، أن الجهاز على دراية بالتقرير وأنهم يقيمون هذا التهديد الاشعاعي بأنه "غير مؤكد" ولا توجد" معلومات موثوق بها توضح لنا وجود تهديد وشيك للداخل في هذا الوقت."

ومن جانبه قال الناطق باسم وزارة الأمن الداخلي، روس نوك "نعتقد أنه تهديد غير مؤسس.. نواصل تلقي معلومات غير محددة وليست ذات مصداقية تشير إلى تهديدات وشيكة على الوطن.. نسمع المزيد الآن لأننا أفضل في جمع المعلومات عن ما كان عليه الحال في صيف عام 2001."

وأكدت الشرطة إن زيادة الإجراءات الأمنية الأمن جاء رداً على تلقي معلومات بان قنبلة مشعة قد تنفجر عند منطقة الشارع الرابع والثلاثين في مانهاتن مساء الجمعة، نقلاً عن رويترز.

ويقع مبنى امباير ستيت، وهو أطول مبنى في مدينة نيويورك وماديسون سكوير غاردن ومتاجر ماسي في حي الشارع الرابع والثلاثين.

ومازالت نيويورك في حالة تأهب من الدرجة الثانية منذ هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 .

وتأتي الإستعدادات الأمنية خلال أقل من أسبوع من توجيه عضو تنظيم القاعدة الأمريكي آدم يحي غادان، المكنى بـ"عزام الأمريكي" تحذيرات إلى الإدارة الأمريكية من هجمات إرهابية جديدة.

وحذر "عزام الأمريكي" في تسجيل مرئي جديد أن سفارات ومصالح الولايات المتحدة "في الداخل والخارج" تشكل أهدافاً محورية لهجمات إرهابية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك