القدومي والطيبي يجتمعان في القاهرة

منشور 11 آب / أغسطس 2004 - 02:00

إلتقى فاروق القدومي (أبو اللطف) مع النائب العربي في الكنيست الاسرائيلي د.أحمد الطيبي رئيس الحركة العربية للتغيير حيث دار الحديث بينهما حول المشاريع الإسرائيلية التي يطرحها أريئيل شارون وتطورات الوضع الداخلي في إسرائيل والقضايا المتعلقة بالجماهير العربية في إسرائيل.  

وفي سياق الحديث عن الوضع الفلسطيني أكد أبو اللطف ضرورة الإلتفاف بكل الإمكانيات نحو الإحتلال ومقاومته مؤكداً على الحق الشرعي والطبيعي في مقاومة الإحتلال, مضيفاً في حديثه مع النائب الطيبي بذله كل الجهود في الأيام الأخيرة لإعادة الأمور إلى نصابها في الساحة الفلسطينية ومنعاً لتدهور الأمور وهو ما يريده الإحتلال. كما أشاد أبو اللطف بنضال الجماهير العربية في الداخل مأكداً خصوصيتهم وإدراكهم السياسي والوطني والقومي الكبير. وإستهجن أبو اللطف الحملة الأميركية الإسرائيلية ضد سوريا مشيداً بدورها القومي الريادي.  

من جهته وضع النائب الطيبي الأخ أبو اللطف في صورة التطورات الحزبية والسياسية داخل إسرائيل ورؤيته للمشاريع التي تتداولها الحكومة الإسرائيلية مؤكداً أن شارون يسعى عبر إنسحابه من مستوطنات غزة إلى تعميق إحتلاله في الضفة الغربية عبر الكتل الإستيطانية وتوسيعها وبواسطة الإستمرار في بناء الجدار العنصري.  

كما توقف الجانبان عند أزمة السودان التي كانت محور مباحثات مجلس وزراء الخارجية العرب الذي عقد قبل ثلاثة أيام في القاهرة.  

كما إلتقى النائب الطيبي في مقر جامعة الدول العربية سعيد كمال الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية حيث جرى إستعراض شامل لآخر التطورات على الساحة الفلسطينية والعربية والإسرائيلية—(البوابة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك