اللجنة الدستورية شبه جاهزة وموسكو تناقش مع الاسد تنفيذ الاتفاقيات

منشور 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 08:00
لافروف: قائمة المشاركين في اللجنة الدستورية السورية جاهزة بشكل عام
لافروف: قائمة المشاركين في اللجنة الدستورية السورية جاهزة بشكل عام

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن روسيا وإيران وتركيا أعدت بشكل عام قائمة المشاركين في اللجنة الدستورية السورية وتنوي تسليمها للمبعوث الأممي إلى سوريا في الأسبوع القادم.

وقال لافروف للصحفيين بعد مشاركته في جلسة مجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الاقتصادي في البحر الأسود في باكو، اليوم الجمعة: "ندرك أن القائمة التي كانت تعمل عليها الحكومة والمعارضة بدعم كل من روسيا وتركيا وإيران جاهزة بشكل عام. وسنكون جاهزين لتقديم هذه القائمة باسم الأطراف السورية للمبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، في أوائل الأسبوع القادم".

وعبر لافروف عن أمله بأن يسمح ذلك بإنهاء هذه المرحلة الهامة من الجهود الأممية الهادفة إلى تحريك العملية السياسية، وبأن تتمكن اللجنة الدستورية من الاجتماع في جنيف في بداية العام المقبل".

وأضاف: " في الأيام والأسابيع الأخيرة كنا نعمل بشكل نشيط في إطار مفاوضات أستانا بالتعاون مع شركائنا الأتراك والإيرانيين لمساعدة المعارضة والحكومة السورية في تشكيل اللجنة الدستورية التي يجب أن تبدأ عملها بأسرع وقت ممكن وصياغة الدستور الجديد أو إصلاح الدستور القائم وإعداد الانتخابات العامة في سوريا على هذا الأساس".

وأفاد أيضا بأن ممثلي روسيا "زاروا أنقرة ودمشق ويتجهون غدا إلى طهران".

وتابع: "ناقشت هذا الموضوع اليوم مع نظيري التركي مولود تشاووش أوغلو، ويوم أمس أجريت مكالمة هاتفية مع نظيري الإيراني جواد ظريف".

موسكو تناقش مع الاسد العملية السياسية

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، أنه ناقش مع الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق الوضع السياسي وتنفيذ الاتفاقيات السابقة.

وقال بوغدانوف للصحفيين، اليوم الجمعة: "خلال لقائنا بالأمس مع الرئيس الأسد ناقشنا تفصيليا كل الشؤون السياسية وتنفيذ الاتفاقيات السابقة في إطار أستانا وسوتشي على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2254 والتفاهمات ومبادئ الشرعية الدولية المتعلقة باحترام سيادة البلد ووحدة الأراضي السورية وسلامتها.. ونتفق مع أصدقائنا السوريين حول هذه المبادئ".

وفي حديثه حول التهديدات التركية بشن عملية ضد الأكراد بسوريا أكد الدبلوماسي الروسي أن روسيا على تواصل مع الأطراف الكردية في سوريا وخارج سوريا، مشيرا إلى وجود تعددية بالآراء داخل الصفوف الكردية.

وأضاف: "نحن على صلة مع جميع الأطراف، بما فيها الأكراد في سوريا وغير سوريا".

وأشار إلى أنه "حتى داخل الصفوف الكردية هناك أكثر من رأي وهناك تعددية للآراء.. الأمر الذي يؤدي إلى شلل في المواقف".

وردا على سؤال صحفي حول المبعوث الأممي الجديد إلى سوريا، قال: "نأمل أنه سيعمل على الملف السوري بشكل جدي ومسؤول".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك