المقدح يرفض تصريحات جبريل ويؤكد ان المخيمات خارج التجاذبات اللبنانية

منشور 12 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 06:27
عين الحلوة – عصام الحلبي

اكد امين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في الجنوب امين سر فتح في منطقة صيدا العميد منير المقدح في لقاء مع الصحافة اللبنانية على ان المعلومات و التصريحات التي اطلقها احمد جبريل امين عام القيادة العامة عبر وسائل الاعلام لا صحة لها.

وقال لن نسمح لاحد ان يقحم اهلنا ومخيماتنا في التجاذباتاللبنانية. ومنذ صدور هذه التصريحات ولقاءاتنا متواصلة على مستوى فصائلم.ت.ق وحركة فتح ولقاءات شعبية من اجل طمئنة اهلنا .وشدد القدح بالقول:" موقفنا كقوى وفصائل فلسطينية وفصائل م.ت.ف واضح لننتدخل في الشؤون اللبنانية ولن نسمح لاي كان ان يؤخذ المخيم رهينة كمااوخذ مخيم نهر البارد.واخذنا كل الاجراءات لمنع اي كان من العبث بامن المخيمات او اخذ المخيم رهينة.وبالنسبة للسلاح الفلسطيني قال المقدح:"نحن في فتح ومنظمة التحريرالفلسطينية موقفنا واضح سنحافظ على المخيمات ولن نسمح لاحد ان يدخلنا في فتنة فلسطينية- فلسطينية او فلسطينية – لبنانية .واضاف المقدح سلاحنا كما كان دوما ضد العدد الصهيوني وسيبقى موجها نحوالعدو الصهيوني.نحن في حال انعقاد لقاءات مكثفة ومفتوحة بين جميع القوى والفصائل الفلسطينية. ولجنة المتابعة والللجان الشعبية ولجنة المتابعة تاخذ دورهاوكذلك الكفاح المسلح اخذ دوره من اجل الحفاظ على امن المخيمات ومنع ايفتنة و اضاف المقدح لقد تفاجىء اهلنا وشعبنا في المخيمات من تصريحات احمد جبريل.وقال المقدح:"ما صدر عن السيد جبريل هو تحريض واضح للاخوة اللبنانيين بأن شاكر العبسي موجود في مخيمات الجنوب , نحن نؤكد ان هذا عار عن الصحة والعبسي غير موجود في اي مخيم فلسطيني , ولا يمكن لاي مخيم ان يستقبله بعد المجازر بحق شعبنا الفلسطيني وبحق اشقائنا اللبنانيين.واكد المقدح ان المخيمات الفلسطينية لن تكون سلعة بيد اي طرف داخلي اوخارجي , واي طرف سيخرج عن هذا الاجماع لن نسمح له بجر المخيمات الىفتنةداخليةاومع الجوار الشقيق.وقال المقدح حول خطاب السيد حسن نصر الله:"خطاب السيد نصر الله رسالة تطمين , ورسالة ايجابية لاهلنا في المخيمات ونحن نؤكد على هذه الرسالة وهذا الخطاب, ولن نسمح بفتنة مع اهلنا ومع الجوار وسلاحنا لن يوجه الاالى العدو الصهيوني الذي اغتصب ارضنا وارتكب المجازر بحق شعبناالفلسطيني.وفي الاطر نفسه عقد العميد المقدح اجتماعا لقيادة حركة فتح التنظيميةوالعسكرية في منطقة صيدا , كذلك عقد المقدح اجتماعا لقيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في الجنوب,لتحصين الوضع الداخلي الفلسطيني ولمناقشة كافة التدابير من اجل الحفاظ على امن شعبنا في المخيمات والجوار ومن اجل علاقة اخوية متينة مع الجوار,وكانت تصريحات احمد جبريل قد اثارت مخاوف بين صفوف اللاجئين في المخيمات ومخاوف الجوار والتي اعتبرها البعض بانها تحريض لاشعال نار الفتنة الفلسطينية الداخلية والفتنة اللبنانية الفلسطينية ولكن تصريحات القيادة الفلسطينية ممثلة بممثل اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عباس زكي برفض تصريحات جبريل جملة وتفصيلا واعتبارها تصريحات غير مقبولة وعارية عن الصحة , وكذلك تصريحات امين سر حركة فتح في لبنان اللواء سلطان ابو العنين والتي رفضتما جاء في تصريحات جبريل واعتبارها هرطقات وسموم تدس من اجل فتنة بين الاهل والاخوة


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك