المنامة: المؤتمر الاميركي في البحرين في اطار دعم الشعب الفلسطيني

منشور 21 أيّار / مايو 2019 - 04:01
 اعلنت السلطة الفلسطينية رفضها حضور المؤتمر الاقتصادي الذي ستنظمه الولايات المتحدة في البحرين
اعلنت السلطة الفلسطينية رفضها حضور المؤتمر الاقتصادي الذي ستنظمه الولايات المتحدة في البحرين

اعتبر وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد آل خليفة، ان استضافة بلاده للمؤتمر الذي تنظمه واشنطن كأول خطوة في إطار تطبيق "صفقة القرن"، تندرج ضمن نهج المنامة الداعم للشعب الفلسطيني.

وقاطع الفلسطينيون المؤتمر باعتباره خطوة في طريق المؤامرة على الشعب الفلسطيني وقضيته وتصفيتها  الا ان الوزير البحريني الذي غرد على تويتر شاهد الامر من زاويته الخاصة وتحدث أن موقف البحرين الرسمي والشعبي كان ولا يزال يناصر الشعب الفلسطيني في استعادة حقوقه المشروعة في أرضه ودولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، بالإضافة إلى دعم الاقتصاد الفلسطيني "في كل موجب دولي وثنائي".

وقبل ايام اعلنت السلطة الفلسطينية رفضها حضور المؤتمر الاقتصادي الذي ستنظمه الولايات المتحدة في البحرين كأول خطوة في إطار تطبيق خطتها الجديدة للسلام في الشرق الأوسط المعروفة بـ"صفقة القرن". وقالت " أي فلسطيني سيحضر المؤتمر لن يكون سوى متعاون مع الأمريكيين وإسرائيل"

وقال آل خليفة إن استضافة المنامة، الشهر المقبل، لما يسمى "ورشة السلام من أجل الازدهار"، كمؤتمر يهدف إلى التشجيع على الاستثمار في المناطق الفلسطينية، ليست سوى "استمرار لنهجها المتواصل والداعم لتمكين الشعب الفلسطيني من النهوض بقدراته وتعزيز موارده لتحقيق تطلعاته المشروعة، وليس هناك هدف آخر من الاستضافة". 
وأشار الوزير إلى أن البحرين ليس لديها إلا "كل التقدير والاحترام للقيادة الفلسطينية ومواقفها الثابتة لاستعادة حقوق الشعب الفلسطيني وتحقيق تطلعاته المشروعة"، مضيفا: "لن نزايد عليهم أو ننتقص منهم في نهجهم السلمي الشريف، وإنا على العهد باقون".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك