الناخبون في فنزويلا يتوجهون للادلاء باصواتهم في استفتاء حول حكم ‏ ‏شافيز‏

منشور 15 آب / أغسطس 2004 - 02:00

توجه الناخبون في فنزويلا اليوم الى صناديق ‏ ‏الاقتراع للادلاء باصواتهم في الاستفتاء الذي سيقرر مصير استمرار الرئيس هيوغو ‏ ‏شافيز في حكمه للبلاد.‏ ‏ 

وسيشرف على عملية الاقتراع مراقبو انتخابات من منظمة الدول الامريكية ومركز "كارتر" من اجل الحصول على ‏ ‏نتيجة تقبلها جميع الاطراف. ‏ ‏ وقال الرئيس الامريكي الاسبق جيمي كارتر الموجود في العاصمة كراكاس حاليا ‏ ‏لمراقبة عملية الاقتراع انه واثق تماما من ان العملية ستكون امينة ونزيه وتتسم ‏ ‏بالشفافية.‏ 

وقال شافيز في تصريحات سابقة انه يتنافس في هذا الاستفتاء مع الرئيس الاميركي جورج بوش الذي يدعم انقلابات ضده  

من جهتهم قال معارضو وانصار شافيز انهما سيحترمان النتيجة لكن هناك مخاوف من ‏ ‏احتمال اندلاع اعمال عنف اذا كانت النتيجة متقاربة.‏ ‏ وكان معارضو شافيز قد دعوا لاجراء هذا الاستفتاء بعد ان ظلوا لمدة عامين ‏ ‏يحاولون دفعه للتخلى عن الرئاسة بعد ان وجهوا اليه اتهامات تتعلق بانتهاجه طرق ‏ ‏حكم ديكتاتورية ومضرة لاقتصاد البلاد.‏ ‏ الا ان انصار شافيز يقولون انه يتمتع بشعبية كبيرة بين الفقراء وذلك لانه اول ‏ ‏رئيس للبلاد يمنح الفقراء نصيبا عادلا من عائدات النفط.‏ ‏ ويؤكد المراقبون ان المعارضة ستقوم في حال وصولها الى منصب الرئاسة بخصخصة ‏ ‏شركة النفط الفنزويلية المملوكة للدولة وهو ما قد يوءدي الى اضرابات امنية داخل ‏ ‏البلاد. ‏ ‏ واذا خسر شافيز الاستفتاء فستجرى انتخابات جديدة في غضون 30 يوما اما اذا فاز ‏ ‏في الاستفتاء فسيستمر في منصبه حتى اجراء الانتخابات الرئاسية عام 2006. 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك