النيجر تعيد أكثر من 100 مهاجر سوداني إلى ليبيا

منشور 22 أيّار / مايو 2018 - 02:37
145 شخصا، من بينهم أطفال ونساء، كانوا يعيشون في أحد المخيمات في مدينة أغاديز
145 شخصا، من بينهم أطفال ونساء، كانوا يعيشون في أحد المخيمات في مدينة أغاديز

في سابقة اعتبرت الأولى من نوعها، أعلنت سلطات النيجر عن ترحيل أكثر من 100 مهاجر سوداني وإعادتهم إلى ليبيا، بعد أن اتهمتهم بانتهاك قوانين البلاد. مهاجر نيوز تواصل مع أحد هؤلاء المهاجرين الذي أكد أنهم لا يعلمون سبب ترحيلهم. واتهمت منظمة العفو الدولية سلطات النيجر بانتهاك "مبدأ إيواء وحماية اللاجئين"، واصفة الخطوة بـ"السابقة الخطيرة" وفق وكالة مهاجر نيوز 
في 2 أيار/مايو الحالي، قامت السلطات في النيجر باعتقال أكثر من مئة مواطن سوداني كانوا قد فروا في وقت سابق من ليبيا إلى النيجر، وأعادت ترحيلهم إلى ليبيا. خطوة غير مسبوقة أقدمت عليها السلطات في ذلك البلد المعروف بتعاونه مع مفوضية شؤون اللاجئين، لناحية استقباله المهاجرين الذين تتم إعادتهم من ليبيا ريثما يتم تأمين أماكن تستقبلهم بشكل دائم.

وفي تفاصيل الحادث، فإن مجموعة من حوالي 145 شخصا، من بينهم أطفال ونساء، كانوا يعيشون في أحد المخيمات في مدينة أغاديز في النيجر، اعتقلتهم السلطات المحلية ووضعتهم على متن شاحنات قادتهم إلى الحدود الليبية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك