الهاشمي يقترح خطة للمصالحة ويجتمع بالسيستاني

منشور 27 أيلول / سبتمبر 2007 - 12:46
التقى نائب الرئيس العراقي وزعيم الحزب الإسلامي العراقي، طارق الهاشمي، مع المرجع الشيعي الأعلى في العراق، آية الله علي السيستاني، في مدينة النجف الواقعة جنوب بغداد اليوم الخميس.

وجاء الاجتماع بعد يوم واحد من نشر الهاشمي مقترحات قال إنها ستحقق المصالحة الوطنية بين مختلف مكونات الشعب العراقي.

وتدعو الوثيقة إلى إنهاء مظاهر الطائفية واحترام حقوق الإنسان وكبح جماح الجماعات المسلحة التي تنشط خارج نطاق سيطرة الدولة.

ويُذكر أن التحالف السني الذي ينتمي إليه الهاشمي كان انسحب من الحكومة العراقية التي يسيطر عليها الشيعة في وقت سابق من السنة الجارية احتجاجا على فشلها في اتخاذ خطوات لمعالجة هذه القضايا.

ويُشار إلى أن آية الله السيستاني لا يضطلع بدور رسمي في الحياة السياسية العراقية لكن يُنظر إليه على نطاق واسع على أن له نفوذا على شيعة العراق الذين يشكلون أغلبية الشعب العراقي.

وكان الهاشمي قد طرح الأربعاء وثيقة وصفها بأنها ميثاق وطني عراقي.

وقال "لقد حان الوقت للجلوس على طاولة المباحثات والدخول في حوار حقيقي حول القضايا الحساسة الرئيسية."

واقترح الهاشمي أن تضمن الأمم المتحدة والجامعة العربية أي اتفاق يتم التوصل إليه. ومن ثم، مراقبة مدى التقدم الحاصل في تطبيقه.

كما تدعو الوثيقة إلى منح عفو شامل للعراقيين الذين رفعوا السلاح في وجه الحكومة العراقية وقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة مقابل وضع أسلحتهم والانضمام إلى العملية السياسية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك