اليمن يهدد بتسليح السكان لمحاربة الانفصاليين

منشور 15 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:12

هدد عبد القادر باجمال الامين العام للحزب الحاكم في اليمن بتسليح السكان لمحاربة الدعوة الى الانفصال التي تجلت كما قال في التظاهرات العنيفة التي جرت في جنوب البلاد الذي اعيد توحيده مع الشمال في 1990.

وقال الامين العام لحزب المؤتمر الشعبي العام بزعامة الرئيس علي عبد الله صالح في مقابلة نشرتها صحيفة الخليج الاماراتية السبت "اخشى انني اقول انني ساسلح الناس في مواجهة (...) هؤلاء المفسدين لن نتردد في هذا الامر مطلقا".

واشار باجمال الى المواجهات التي دارت خلال التظاهرات التي نظمت منذ مطلع آب/اغسطس في الجنوب احتجاجا على غلاء المعيشة ونظام التقاعد المبكر الذي اخضع له العسكريون بعد الحرب الاهلية التي اندلعت اثر انفصال الجنوب في ايار/مايو 1994. وقتل شخصان خلال هذه المواجهات الاثنين الماضي في الضالع شمال عدن (جنوب).

واضاف رئيس الوزراء اليمني السابق "ان يتحول شعار +لا للظلم+ في ما يتعلق بالتقاعد الى شعار لا للوحدة فهذا مطلب مرفوض".

وتابع "هذه القضية ليست قابلة للمساومة او العاطفة كل شيء الا الوصول الى تهديد الوطن والوحدة (...) واقول اننا سنخرج بأنفسنا كقيادات لنقاتل في الشوارع" اي دعوة للانفصال.

وتوحد اليمنان الشمالي الذي حكمه منذ 1978 العقيد علي عبد صالح والجنوبي (الذي كان مدعوما من الاتحاد السوفياتي) في 22 ايار/مايو 1990 مشكلين الجمهورية اليمنية.

وكانت اندلعت حرب اهلية بين ايار/مايو وتموز/يوليو 1994 بين الشمال والجنوب انتهت بانتصار الشماليين.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك