امريكا تبدأ في قبول الف لاجيء عراقي شهريا

منشور 22 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:09
قال مسؤولون امريكيون يوم الجمعة إن الولايات المتحدة تتوقع قبول نحو 1700 لاجيء من العراق الذي يمزقه الحرب بحلول نهاية الشهر الجاري وستقوم بإعادة توطين الف عراقي شهريا ابتداء من منتصف اكتوبر/ تشرين الاول.

وقال بول روزينزويج مستشار وزارة الامن الداخلي الامريكية إنه بعد إنشاء وكالات اللاجئين الامريكية مراكز فرز في الدول المجاورة للعراق اصبح خط الانابيب "متدفقا بشكل كامل وسننجز الف شخص شهريا ."

واردف قائلا في مؤتمر صحفي" العام المقبل سنقوم بإعادة توطين 12 الف عراقي من بين اجمالي متوقع يبلغ 70 الف شخص في كل انحاء العالم."

واجبر القتال الطائفي واعمال العنف الاخرى التي اعقبت الغزو الامريكي للعراق في عام 2003 اكثر من اربعة ملايين شخص على ترك ديارهم . ويوجد اكثر من مليوني عراقي نازحين داخل العراق ويعتقد ان ما يصل الى 2.2 مليون آخرين موجودون في سوريا والاردن وذلك حسب بيانات الامم المتحدة.

وشكا منتقدون من بينهم ساسة امريكيون ومسؤولون دبلوماسيون كبار من ان اللاجئين يواجهون فترات انتظار تصل الى عامين بسبب الاختناقات الناجمة عن البيروقراطية والاجراءات الامنية الصارمة التي تطبق منذ هجمات 11 سبتمبر ايلول.

وقالت تيري روش مديرة القبول بمكتب شؤون السكان واللاجئين والهجرة في وزارة الخارجية الامريكية ان عملية استيعاب اللاجئين " تسارعت بشكل مثير" خلال الاشهر الاخيرة.

واضافت انه بحلول يوم الخميس بلغ عدد العراقيين الذين تم قبولهم للاستقرار الدائم في الولايات المتحدة 1135 عراقيا مقابل 190 في نهاية يوليو تموز.

وعزت روش هذا التأخير الى عملية انشاء نظام للتعامل مع اللاجئين وإلى قرار سوريا برفض منح تأشيرات دخول للامريكيين الذين يجرون لقاءات مع اللاجئين.

وأحالت مفوضية الامم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين نحو عشرة آلاف عراقي وافراد عائلاتهم في الاردن وسوريا ومصر وتركيا ولبنان الى الولايات المتحدة لدراسة اعادة توطينهم.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك