امير قطر في انقرة للمرة الثانية خلال نوفمير

منشور 24 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 07:00
 العلاقات القطرية - التركية تشهد نمواً متسارعاً
العلاقات القطرية - التركية تشهد نمواً متسارعاً

يستضيف الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في مدينة إسطنبول أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني. في اطار  الاجتماع الرابع للجنة الاستراتيجية العليا التركية القطرية.

وأوضح بيان أن الاجتماع يناقش سبل تعزيز علاقات التعاون بين البلدين في العديد من المجالات، كما يتبادل الجانبان وجهات النظر في المسائل الإقليمية.

ومن المنتظر أن يشهد الاجتماع التوقيع على اتفاقيات في العديد من المجالات بين البلدين. والزيارة المرتقبة لأمير قطر هي الثانية خلال شهر نوفمبر الجاري والثالثة خلال هذا العام، حيث أجرى زيارة خاصة إلى إسطنبول يوم 7 نوفمبر.

وفي 2 ديسمبر 2015 عقدت اللجنة المذكورة أول اجتماع لها بالعاصمة القطرية الدوحة، برئاسة أردوغان وأمير دولة قطر، وشهدت توقيع 15 اتفاقية بين البلدين.

وترتبط تركيا وقطر بعلاقات استراتيجية مميزة، ترجمتها قمم متواصلة جمعت زعيمي البلدين، تجاوزت سقف الـ15 قمة منذ تولّي أردوغان الرئاسة في العام 2014، وهو ما انعكس في سرعة ارتقاء التعاون والتنسيق، ليبلغ درجة عالية من التوافق في التعامل مع ملفات الإقليم والعالم.

 

وسبق أن أكد نائب رئيس غرفة قطر، محمد بن أحمد الكواري، أن العلاقات القطرية - التركية تشهد نمواً متسارعاً، وهو ما مهّد الطريق لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 1.5 مليار دولار سنوياً.

وأضاف الكواري خلال الملتقى التركي القطري، في فبراير الماضي، أن عدد الشركات التركية في قطر يزيد على 205، منها 186 شركة مشتركة، إلى جانب 19 بملكية كاملة لرأس المال التركي.

وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين حتى نهاية 2017، 1.3 مليار دولار أمريكي، مسجّلاً ارتفاعاً بأكثر من 46% مقارنة بـ2016، حسب إحصائية رسمية لغرفة قطر التجارية.

كما بلغ حجم التبادل خلال الربع الأول من 2018 ما يزيد على 200 مليون دولار، بارتفاع بنسبة تتراوح ما بين 20 و30% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وقدّر السفير التركي لدى الدوحة، فكرت أوزر، حجم استثمارات شركات المقاولات التركية في قطر بنحو 16 مليار دولار أمريكي، كما قدّر عدد الجالية التركية في الدوحة بنحو 7 آلاف مواطن تركي.

وحالياً يوجد في قطر نحو 186 شركة قطرية تركية مشتركة، ونحو 19 شركة تركية بملكية كاملة، وفقاً لأرقام غرفة تجارة قطر.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك