انباء عن اتفاق سوري اسرائيلي وروسيا تصف الاتهامات الاسرائيلية بالهذيان

منشور 01 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:42
كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية في عددها الصادر السبت، أن دمشق وتل ابيب وقعتا اتفاقا استخباراتيا سريا تعهدتا بموجبه بعدم اعتداء اي منهما على الاخرى.

ونقلت الصحيفة التي نشرت خبر الاتفاق عن مصادر في وزارة الجيش الاسرائيلي تساؤلها "هل هذا التوتر بين البلدين انخفض ايضا ميدانياً" فسورية ما زالت مستمرة في عملية التسلح, وحزب الله في المقابل لم يوقف تسلحه, وترسانته في ازدياد, وتحصيناته في شمال الليطاني وكذلك في جنوبه".

واكدت المصادر للصحيفة ان السبب الحقيقي الذي ساهم في خفض مستوى التوتر خلال الاسبوعين الاخيرين هو هذا الاتفاق الاستخباري السري بين الطرفين ما ادى خفض مستوى التأهب لدى الجانبين درجتين أو أكثر.

موسكو تنفي الاتهامات

من جهتها نفت روسيا الجمعة الاتهامات الاسرائيلية لموسكو بانها تسببت خلال الصيف بتوتر عسكري بين الدولة العبرية وسوريا ووصفت التصريحات الاسرائيلية بانها "هذيان".

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان "انه بالتأكيد (...) هذيان. والحيوية المرضية في تطور العلاقات الروسية الاسرائيلية لا تثير على ما يبدو اعجاب جهة ما داخل اسرائيل او خارجها".

واضافت ان "الحكومة الاسرائيلية تعرف جيدا انه في اتصالاتنا مع سوريا واسرائيل نتبع خطا للمساعدة على خفض التوتر في المنطقة ومنع نزاع جديد وتحريك عملية السلام".

وكان رئيس الدائرة السياسية في وزارة الدفاع الاسرائيلية عاموس جلعاد صرح لاذاعة الجيش الاسرائيلي ان "الروس تصرفوا في فترة معينة بشكل جعل السوريين يعتقدون ان اسرائيل ستشن حربا على بلدهم".

واضاف جنرال الاحتياط ان "الروس كفوا عن التحريض بعد توضيحات نقلت اليهم وتفيد ان سوريا لا تعتزم مهاجمة اسرائيل واسرائيل لا تعتزم المبادرة بشن حرب ضد سوريا مما سمح بتهدئة".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك