ايران: أميركا عاجزة عن مهاجمتنا

منشور 04 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 07:15
قال وزير الخارجية الإيراني، منوشهر متكي، إن الولايات المتحدة ليست في موقع يسمح لها بمهاجمة إيران لأنها عاجزة عن تحمل التبعات الباهظة لحرب جديدة في المنطقة، متهماً إدارة الرئيس الأمريكي، جورج بوش بشن "حرب نفسية" على بلاده عبر التلويح بضربات عسكرية بين الفينة والأخرى.

ونفى الوزير الإيراني بشكل قاطع الأربعاء وجود أي نية لدى بلاده للحصول على سلاح نووي، وقال إن ذلك ليس جزءا من أهداف قوات بلاده المسلحة، إلا أنه واصل التحذير من رد إيراني محكم في حال قامت واشنطن بما قال إنه "خيار مجنون،" دون أن يوضح طبيعة هذا الرد.

وفي مسعى منه لتبديد المخاوف حيال موقف إيران من الأوضاع العراقية، قال متقي إن ما قصدته طهران من أنها "مستعدة لملء الفراغ في العراق،" يعني أنها ستتعاون مع سائر دول المنطقة لتحقيق الاستقرار.

وجاءت مواقف متقي خلال آخر أيام الجمعية العمومية في الأمم المتحدة، حيث التقى بالصحفيين لشرح وجهة نظر بلاده إزاء بعض القضايا الدولية.

وقال متكي إن واشنطن: "عاجزة أمام دافعي الضرائب فيها عن شن حرب أخرى في المنطقة،" علماً أنه لم ينف بأن الخيار العسكري ما يزال مطروحاً على طاولة البيت الأبيض.

غير أن الوزير الإيراني قلل من جدية التهديدات الأمريكية، وقال إنها "حرب نفسية،" تتم عبر التلويح بالضربة العسكرية كل ستة أشهر خلال العامين الماضيين، وفقاً لأسوشيتد برس.

كما حاول تلطيف حدة المواقف التي أطلقها الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، من على منبر الأمم المتحدة، حول برنامج البلاد النووي، مشددا على رغبة طهران بإيجاد حل سلمي يكفل تبديد القلق الدولي وذلك بعد أن أعلن نجاد "إقفال" الملف.

ووصف متقي قرار الدول الكبرى منح إيران حتى نوفمبر/تشرين الثاني المقبل للإجابة على الأسئلة الموجهة إليها من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية قبل فرض أي عقوبات عليها بأنها "مقاربة واقعية للملف،" قائلاً إن بلاده ملتزمة بإظهار أقصى درجات الشفافية.

وتناول الوزير الإيراني أيضاً الوضع في العراق، وحاول تبديد قلق دول الجوار، وخاصة الدول العربية، لناحية الدور الإيراني فيه وقال إن موقف الرئيس الإيراني لناحية استعداد طهران لملء الفراغ في العراق إذا ما انسحب الولايات المتحدة "لم يفهم على الوجه الصحيح."

وأضاف "ما عناه الرئيس نجاد هو أنه بعد انسحاب القوات الأمريكية من العراق، وهو أمر نعتبره أمراً جيداً، يمكن لإيران وسائر الدول الإقليمية الحفاظ على استقرار المنطقة."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك