ايران تامل في "نجاح" المفاوضات المرتقبة مع الدول الست حول ملفها النووي

منشور 29 نيسان / أبريل 2012 - 02:34
علي اكبر صالحي
علي اكبر صالحي

اعلن وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي الاحد ان ايران تامل في ان تكلل المفاوضات المقبلة مع القوى الكبرى حول برنامجها النووي والمرتقبة في 23 ايار (مايو) في بغداد بـ"النجاح".
وقال صالحي خلال مؤتمر صحافي نقلته وكالة الانباء الطلابية الايرانية ان "محادثات اسطنبول كانت ناجحة ونامل في نجاح اجتماع بغداد (...) وان شاء الله سنتمكن من تجاوز عدة مراحل اضافية في بغداد".
وستواصل ايران في بغداد محادثاتها مع مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا والمانيا) التي استؤنفت في نيسان (ابريل) في اسطنبول بعد 15 شهرا من التوقف.
واضاف الوزير الايراني "في اسطنبول كنا في بداية نهاية الملف النووي ونامل في ان نشهد نهاية هذه القضية الملفقة في مستقبل قريب".
وتامل طهران في الحصول في بغداد على رفع العقوبات الاقتصادية التي يفرضها الغرب عليها للاشتباه في انها تسعى لامتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامجها النووي وهو ما تنفيه ايران.
ومن المتوقع ان تتناول المحادثات احتمال السماح لايران بانتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20% بعيدا عن ال90% اللازمة لصنع السلاح النووي.
والجمعة افادت صحيفة "لوس انجليس تايمز" ان ادارة اوباما مستعدة للسماح لايران بمواصلة انتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 5%.
وصدرت بحق ايران ستة قرارات في الامم المتحدة بسبب برنامجها النووي بينها اربعة ارفقت بعقوبات تم تعزيزها لاحقا بشكل احادي الجانب من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي.
وقبل المفاوضات مع مجموعة 5+1، ستجري ايران جولة محادثات جديدة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في 14 و15 ايار (مايو) في فيينا. وفي مطلع شباط (فبراير) اكد فريق من الوكالة الذرية انه لم يتمكن من تفتيش المنشآت النووية في بارشين قرب طهران.

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك