ايران تجري تجربة تقنية نووية فريدة من نوعها

منشور 20 تمّوز / يوليو 2019 - 01:06
ايران من الدول القليلة في العالم في مجال السيطرة على ذرات الكم والفوتونات"
ايران من الدول القليلة في العالم في مجال السيطرة على ذرات الكم والفوتونات"

كشف المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي، أن بلاده ستجري قريبا أول تجربة اتصال ذرات الكم بمسافة تزيد عن متر واحد.

وأكد أنه لم يتم إغلاق منشأة فردو النووية وقال ردا على ما أشيع حول إغلاقها: هذه المنشأة لم يتم وقف عملها، والمركز الوطني للفراغ الكمي ينشط في هذه المجموعة، وتجري فيه الأبحاث لتطوير الصمامات المفرغة.
وأضاف أن الصمامات المفرغة لها استخدامات في الصناعات النووية المعقدة، حيث أقر الخبير النووي الأمريكي ديفيد آبرايت، في تقريره الأخير بالتطور الحاصل في هذه التقنية.
وأشار إلى مكانة إيران المتقدمة بين الدول التي تمتلك تقنية ميكانيكا الكم (الكوانتوم) وقال: "الحدث المهم الآخر في منظمة الطاقة الذرية هو الدخول إلى أبواب ثورة التقنية العالمية، أي الكوانتوم التي ستحدث ثورة في تطوير الاتصالات وبناء معالجات فائقة السرعة في العقود المقبلة".

وختم قائلا: "المركز الوطني للكوانتوم، سيجري قريبا تجربة اتصال ذرات الكم بمسافة تزيد عن متر واحد، وستكون إيران أول دولة في الشرق الأوسط والعالم الإسلامي تمتلك هذه التقنية، وواحدة من الدول القليلة في العالم في مجال السيطرة على ذرات الكم والفوتونات".

مواضيع ممكن أن تعجبك