ايران تمنع عبور شاحنات البضائع الى اقليم كردستان

منشور 25 أيلول / سبتمبر 2007 - 10:08

منعت السلطات الايرانية منذ الاثنين عبور اعداد كبيرة من الشاحنات المحملة بالبضائع الى اقليم كردستان العراق بعد ان قررت اغلاق المنافذ الحدودية الاثنين احتجاجا على اعتقال القوات الاميركية ايرانيا في السليمانية الاسبوع الماضي.

وقال عبد الواحد كواني قائمقام قضاء جومان الحدودي الذي يقع قرب منفذ حاج عمران الرسمي (180 كلم شمال اربيل) "هناك مجموعة كبيرة من الشاحنات محملة بالبضائع تنتظر العبور الى اقليم كردستان العراق ولكن السلطات الايرانية لا تسمح بذلك".

واضاف في تصريح لوكالة فرانس برس "منذ يوم امس (الاثنين) تنتظر هذه الشاحنات السماح لها بالدخول وهي محملة بمواد مجمدة مثل الدجاج واللحوم وكذلك البيض".

واضاف "نخشى ان تفسد هذه المواد اذا بقيت فترة طويلة" مؤكدا "لقد قمنا باتصالات بالمسؤولين الايرانيين في مدينة كرمنشاه طلبنا منهم السماح فقط لهذه الشاحنات بالعبور ولكنهم رفضوا ذلك".

واشار الى وجود محاولات لارسال هذه الشاحنات اما الى المنافذ العراقية الاخرى خارج نطاق اقليم كردستان لدخول العراق او اعادتها الى الشركة المصدرة".

واوضح ان هناك شاحنات متوجهة من اقليم كردستان العراق الى الجانب الايراني لم يسمح لها الدخول منذ يوم امس وعادت ادراجها الى اربيل.

وكانت السلطات الايرانية قررت الاثنين اغلاق جميع المنافذ الحدودية بين ايران واقليم كردستان احتجاجا على قيام القوات الاميركية باعتقال ايراني في السليمانية الاسبوع الماضي.

وكان جنود اميركيون اعتقلوا الخميس في احد فنادق السليمانية (330 كلم شمال بغداد) ايرانيا تتهمه القيادة الاميركية بالضلوع في تسليم اسلحة لمجموعات عراقية متمردة.

لكن طهران اكدت ان المعتقل مسؤول رسمي عن تطوير التجارة عبر الحدود لافتة الى انه عضو في وفد تجاري من اقليم كرمنشاه في غرب ايران الحدودي مع شمال العراق.

مواضيع ممكن أن تعجبك