ايران تنهي التحقيق حول معتقلين ايرانيين اميركيين

منشور 12 آب / أغسطس 2007 - 05:21

اعلن نائب المدعي العام في طهران حسن حداد في تصريح اوردته وكالة الانباء الرسمية الايرانية الاحد ان القضاء الايراني اختتم تحقيقه حول الاميركيين الايرانيين هالة اصفندياري وكيان تاجبخش المعتقلين منذ ثلاثة اشهر بتهمة المساس بالامن القومي الايراني.

وقال حداد "انتهت التحقيقات بشأن هالة اصفندياري وكيان تاجبخش" المحتجزين منذ ايار/مايو في سجن ايوين.

واضاف "عليهما الان القيام بعمل خطي وبعدها يتخذ قرار بشأنهما" بدون اضافة اي توضيحات حول طبيعة هذا "العمل الخطي".

وكان القضاء الايراني اعلن قبل اسبوعين ان التحقيقات في هذه القضية ما زالت مستمرة.

وتحدث حداد ايضا عن معتقل ايراني اميركي ثالث هو رجل الاعمال علي شاكري موضحا ان ملفه غير مرتبط بملف المعتقلين الاخرين.

وقال "ليس هناك اي ارتباط بوضع (المعتقلين) الاخرين. لم يحن الوقت بعد لاعطاء معلومات حول هذا الشخص".

ولم يظهر شاكري في برنامجين بثهما التلفزيون الايراني في 18 و19 تموز/يوليو واقر فيهما اصفندياري وتاجبخش بالتورط في مساع اميركية لاطاحة النظام الاسلامي في ايران.

ووصف البيت الابيض هذه الاعترافات ب"المضحكة" مشيرا الى انه تم الحصول عليها "تحت الضغط" فيما نفت ايران ان تكون مارست اي ضغط عليهما مشيرة الى المحيط الذي تم تصويرهما فيه.

ويعتقل الاشخاص المتهمون بالمس بالامن القومي عادة في القسم 209 من سجن ايوين شمال طهران وهو قسم تشرف عليه وزارة الاستخبارات.

ورفض حداد بشكل قاطع الاتهامات الغربية بممارسة ضغوط على معتقلي القسم 209 مؤكدا ان هذا القسم هو "من افضل سجون العالم" وان بعض المعتقلين "يطالبون حتى بنقلهم اليه".

وسئل عن اجراءات العزل بحق المعتقلين فقال انه "في ظل ظروف محددة وبامر من القاضي يتم احتجاز بعض المتهمين لفترة محددة من الزمن في جناح مجهز".

واعلنت المحامية الايرانية شيرين عبادي الحائزة جائزة نوبل للسلام في السادس من اب/اغسطس ان اصفندياري معتقلة في السجن الانفرادي منذ الثامن من ايار/مايو.

ولم يأت حداد على ذكر الايرانية الاميركية الرابعة برناز عظيمة التي منعتها السلطات الايرانية من مغادرة الاراضي الايرانية بعد ان صادرت جواز سفرها.

وبرناز عظيمة صحافية في اذاعة فاردا (الغد) الناطقة بالفارسية وهي اذاعة تابعة ل"اذاعة اوروبا الحرة" وتمولها الادارة الاميركية.

ورفضت ايران التي لا تعترف بازدواجية الجنسية مرارا دعوات واشنطن للافراج عن المعتقلين الثلاثة معتبرة ان لا شأن للولايات المتحدة بملفهم.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك