ايران: محادثات نووية جديدة مع سولانا نهاية الشهر

منشور 22 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 09:28
قال سعيد جليلي كبير المفاوضين الايرانيين في الشؤون النووية يوم الخميس إنه سيجري محادثات مع منسق السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا في 30 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري حول البرنامج النووي لبلاده.

ويمكن لهذا الاجتماع بين جليلي وسولانا ان يحدد ما اذا كانت ايران ستواجه مجموعة جديدة من العقوبات بسبب برنامجها النووي الذي يخشى الغرب ان يؤدي الى امتلاك طهران اسلحة نووية.

وقال جليلي للصحفيين على هامش مؤتمر تحت عنوان (برنامج ايران النووي وتقرير البرادعي) "نعم محادثاتنا مع السيد سولانا ستعقد في لندن في 30 نوفمبر."

وتتهم الولايات المتحدة ايران بالسعي لانتاج قنابل نووية وتقول ان هذا من شأنه اذا تحقق ان يهدد السلام العالمي. وتنفي ايران ذلك وتقول ان برنامجها سلمي لتوليد الكهرباء ودأبت على رفض الامتثال لمطالب الامم المتحدة بوقف أنشطتها النووية الحساسة.

ومن المقرر ان يقدم سولانا تقريرا بشأن استعداد ايران أو عدم استعدادها لتعليق تخصيب اليورانيوم والدخول في مفاوضات بشأن برنامجها النووي قبل أن تتخذ القوى الكبرى قرارا بشأن فرض مزيد من العقوبات على الجمهورية الاسلامية.

ويناقش مجلس المحافظين التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية يومي الخميس والجمعة خطة ايرانية لاضفاء مزيد من الشفافية على انشطة طهران النووية. ومن المتوقع ان يدعم محمد البرادعي مدير الوكالة الخطة الايرانية.

ووافق مجلس الامن التابع للامم المتحدة منذ ديسمبر /كانون الاول الماضي على مجموعتين من العقوبات المحدودة على طهران لكن واشنطن تضغط من أجل فرض عقوبات أشد وهو ما تعارضه روسيا والصين حتى الان.

وأمس الاربعاء نقلت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية الايرانية عن جواد وعيدي نائب جليلي قوله انه اتفق على اجتماع 30 نوفمبر خلال محادثة هاتفية مع مساعد لسولانا.

ونقلت الوكالة عن وعيدي قوله "سيلتقي الدكتور جليلي وسولانا في ‪ 30‬ نوفمبر في لندن."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك