باريس: انفتاح كبير على سوريا اذا احترمت سيادة لبنان

منشور 26 آب / أغسطس 2007 - 12:07
صرح وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير في مقابلة نشرت الاحد ان انفتاح فرنسا على سوريا سيكون "كبيرا" اذا ما احترمت دمشق سيادة لبنان ولا سيما خلال الانتخابات الرئاسية القادمة.

وفي مقابلة مع صحيفة "لو باريزيان" قال كوشنير "قلنا دوما انه في حال لم تضع سوريا عراقيل في وجه سيادة لبنان والانتخابات الرئاسية التي يفترض ان تجري بين 24 ايلول/سبتمبر و24 تشرين الثاني/نوفمبر فان انفتاح فرنسا على دمشق سيكون كبيرا". واضاف "لكن من اجل هذا نحن بحاجة الى ضمانات".

وادى موضوع انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية الى تعميق حدة الصراع بين الاكثرية الحاكمة المناهضة لسوريا والمعارضة الحليفة لسوريا وايران.

ولم يستبعد وزير الخارجية الفرنسي في هذه المقابلة قيامه بزيارة الى سوريا.

وردا على سؤال حول احتمال قيامه بزيارة كهذه "لم لا اذا كانت مفيدة للسلام". وتابع "بالنسبة الى ايران علينا ان نكون حازمين لانه سيكون هناك خطر كبير اذا امتلك هذا البلد السلاح الذري. سنتفاوض بالعمق حول المسائل كافة بالتوازي مع الاستعداد لزيادة الضغط اذا لزم الامر".

وحول الزيارة التي قام بها مؤخرا الى العراق والتي شكلت سابقة من نوعها منذ الاجتياح الاميركي لهذا البلد قال كوشنير ان "فرنسا كانت تميل الى تجاهل المشكلة وترك الامور تصل الى ذروة الرعب".

واضاف "لنهتم بالعراقيين (...) لقد اخرجناهم من عزلتهم ومن مواجهتهم مع الاميركيين" مؤكدا ان "العراق شأننا ايضا".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك