بان في بيروت اليوم وصفير يعد قائمة بمرشحي الرئاسة

منشور 14 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 06:53

يصل امين عام الامم المتحدة بان كي مون الى بيروت الخميس لحث قادته على اجراء انتخابات الرئاسة في موعدها، فيما اعلن وزير خارجية فرنسا برنار كوشنر ان البطريرك الماروني نصر الله صفير سيضع قائمة باسماء المرشحين للرئاسة.

وقال مسؤول لبناني طالبا عدم كشف اسمه ان بان "يأتي الى لبنان الخميس".وفي وقت سابق قالت مصادر سياسية لبنانية ان بان سيحث خلال زيارته الساسة اللبنانيين على اجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها.

ومن المقرر عقد جلسة لمجلس النواب لانتخاب رئيس جديد في 21 من الشهر الجاري اي قبل يومين من انتهاء ولاية الرئيس الحالي اميل لحود وقد ارجأ رئيس المجلس نبيه بري جلسة الانتخاب ثلاث مرات منذ بدء المهلة الدستورية لانتخاب الرئيس قبل حوالى شهرين.

والى الان لم تثمر الوساطات الدولية الناشطة اتفاقا بين المعارضة والغالبية حول انتخاب الرئيس الجديد.

لكن وزير خارجية فرنسا برنار كوشنر اشار الثلاثاء الى حدوث تقدم في هذا الاتجاه، وحذر من أن عدم التوصل الى اتفاق سيجعل البلاد تواجه "فترة عصيبة جدا".

والانتخابات الرئاسية هي أحدث حلقة في سلسلة قضايا خلافية في الازمة السياسية المستمرة منذ عام بين حكومة رئيس الوزراء فؤاد السنيورة المدعومة من الغرب والمعارضة التي يتقدمها حزب الله المؤيد لسوريا. وتعد الازمة السياسية الراهنة هي الاسوأ منذ الحرب الاهلية (1975

1990).

قائمة صفير

وقال كوشنر في ختام مباحثاته الثلاثاء مع الزعماء اللبنانيين "لا بد من التوافق على مرشح رئاسي. اود ان اشدد... انني اريد وأتمنى وفرنسا تريد وتتمنى ان تجري هذه العملية وفقا للدستور اللبناني."

وقال كوشنر ان البطريرك الماروني نصر الله صفير سيضع قائمة باسماء المرشحين للرئاسة لتختار منها الاطراف المتنافسة شخصية توافقية.

وحسب نظام تقسيم السلطة في لبنان فان الرئيس يجب ان ينتمي الى الطائفة المسيحية المارونية. ولم يذكر كوشنر اي اسماء. وكان عدد من الموارنة قد اختيروا كمرشحين محتملين للمنصب.

وقال كوشنر ان القائمة سوف تقدم قريبا ربما اليوم التالي او خلال اليومين التاليين الى سعد الحريري زعيم الاغلبية البرلمانية ونبيه بري رئيس مجلس النواب وهو من ابرز شخصيات المعارضة.

وكان صفير رفض في الاونة الاخيرة وضع مثل هذه القائمة لاسماء المرشحين المحتملين.

وقال كوشنر انه يبدو "ان الانتخاب سيجرى في موعده" لكنه حذر من "أن الاسوأ قد يحدث أيضا."

واضاف قوله "هذه العملية قد تفشل ثم تبدأ فترة عصيبة جدا."

ويخشى مراقبون ان يتسبب الفشل في التوصل الى اتفاق بشأن الرئاسة الى تشكيل حكومة ثانية مناوئة لحكومة السنيورة وتفجير العنف.

اتفاق اميركي فرنسي

وفرنسا في مقدمة الدول التي تقوم بجهود وساطة في محاولة لايجاد حل للازمة السياسية في لبنان. وقالت مصادر سياسية لبنانية ان المبادرة الفرنسية المكثفة كان قد اتفق عليها بين الرئيس الاميركي جورج بوش والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في اجتماع بواشنطن الاسبوع الماضي.

وهناك مخاوف من ان تقدم الاحزاب اللبنانية على اتخاذ مواقف احادية الامر الذي قد يوقع البلد في حالة من الفوضى اذا لم ينتخب رئيس قبل 23 من نوفمبر.

ويقول اعضاء في التحالف الحكومي المناويء لسوريا ان لدى نوابهم الذي يشكلون اغلبية ضئيلة في البرلمان الحق في التجمع في الايام العشرة الاخيرة التي تسبق انتهاء ولاية لحود لانتخاب رئيس دون نصاب ثلثي اعضاء المجلس.

ويقول حزب الله ان مثل تلك الخطوة اذا حدثت فسوف تكون انقلابا ودعا الامين العام للحزب السيد حسن نصر الله الرئيس لحود الى اتخاذ اجراء في حالة فشل الزعماء المتنافسين في الاتفاق على رئيس توافقي. وبدا نصر الله وكأنه يساند احتمال قيام لحود بتشكيل حكومة ثانية موازية لحكومة السنيورة.

ودعا الرئيس الاميركي جورج بوش في اتصال هاتفي مع السنيورة الاثنين لبنان لاجراء الانتخاب وفقا للدستور وبدون السماح بتدخل سوري.

(البوابة)(مصادر متعددة)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك