الجربا في ختام اجتماع اصدقاء سوريا: "اتفقنا ان لا مستقبل للاسد"

منشور 12 كانون الثّاني / يناير 2014 - 03:36
وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس
وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس

اعلن رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض الاحد في ختام اجتماع لاصدقاء سوريا عقد في باريس بحضور وزراء خارجية 11 دولة "الاتفاق ان لا مستقبل للاسد" في سوريا.

وقال احمد الجربا في مؤتمر صحافي مع وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس "اهم ما في هذا الاجتماع اليوم اننا اتفقنا ان لا مستقبل للاسد ولا لعائلته" في سوريا.

واضاف الجربا "ان تنحية الاسد عن اي مشهد من المشهد السوري باتت امرا محسوما من دون اي تاويل او التباس كما ان عملية تسليم السلطة بكل مؤسساتها باتت موضع اجماع".

وتابع رئيس الائتلاف السوري المعارض "نقف اليوم امام منعطف تاريخي ومفصلي في اتجاه قرار دولي، ويمكن ان نقول ان انجازا كبيرا على طريق تنحية راس النظام ومن معه قد تحقق وقد دخلنا مرحلة الحسم التي ندرك صعوبتها".

ولم يعلن الجربا بشكل واضح ما اذا كان الائتلاف قرر المشاركة في مؤتمر جنيف-2 المقرر عقده في الثاني والعشرين من الشهر الحالي.

من جهته، اعتبر فابيوس ان "من المهم ان ينعقد جنيف-2. ليس ثمة حل اخر للمأساة السورية سوى الحل السياسي".

ولم تسمح 48 ساعة من المناقشات الحادة في اسطنبول هذا الاسبوع، للائتلاف باتخاذ قرار في هذا الشأن، ما ادى الى ارجاء الامر الى 17 كانون الثاني/يناير.

وطلب وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الخميس من الجميع "بذل جهود" والذهاب الى المؤتمر الذي سيعقد في مدينة مونترو السويسرية، من اجل التفاوض والتوصل الى حل سياسي للنزاع.

وقال دبلوماسي فرنسي "نحاول الاتاحة لعقد مؤتمر جنيف-2 وخصوصا ان يكون فعالا لكن بدون ان نخفي الصعوبات"، موضحا ان هناك توافقا بين الدول ال11 في هذا الشأن.

وفي باريس بدأت مشاورات دبلوماسية مكثفة.

فقد التقى وزير الخارجية الفرنسي السبت احمد الجربا. كما اجرى محادثات مع نظيريه القطري والكويتي. وصباح الاحد التقى وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو.

وسيجري مباحثات الاثنين مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ثم نظيره الاميركي جون كيري، وبعد ذلك الوسيط الدولي لسوريا الاخضر الابراهيمي.

اما كيري، فسيعقد الاحد اجتماعا مع نظرائه العرب للبحث في تطورات المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية، ثم يعقد الاثنين اجتماعا مع نظيره الروسي.

وعلى جدول اعمال اجتماع وزيري الخارجية الروسي والاميركي احتمال مشاركة ايران التي تدعم نظام دمشق في مؤتمر جنيف-2، علما بان واشنطن تعارض هذه المشاركة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك