بدو سيناء ينهون اعتصامهم بعد الافراج عن اثنين من المعتقلين

منشور 09 أيلول / سبتمبر 2007 - 05:17

أنهى الالاف من البدو بشمال وجنوب سيناء الاحد اعتصامهم الذي استمر لمدة يومين بعد أن استجابت السلطات المصرية لبعض مطالبهم حيث تم الافراج عن اثنين من المحتجزين هما الناشط الحقوقي مسعد أبو فجر وصوفي جمعة.

وقال موسى الدلح ممثل القبائل المعتصمة "قررنا انهاء الاعتصام بعد الافراج عن اثنين من أبناء سيناء الذين تم احتجازهم دون وجه حق."

وأضاف ان الاتصالات لاتزال جارية حتى يتم الافراج عن بقية المعتقلين من أبناء سيناء وتحقيق بقية المطالب الخاصة بتحسين أحوالهم المعيشية وتمليك الاراضي.

وقال مسعد أبو فجر الذي تم الافراج عنه ان الشرطة احتجزته لمدة 48 ساعة بدعوى أن لوحات سيارته مطموسة بعد أن عبث بها احد رجال الشرطة السريين على حد قوله.

وأضاف انه كان في طريقه الى قرية الماسورة لحضور حفل تأبين عودة عرفات الصبي الذي قتل برصاص الشرطة في نهاية تموز/يوليو الماضي في مصادمات بين البدو والشرطة وبعد أن مر من كمين جسر قناة السويس فوجئ بكمين اخر بمنطقة المثلث التابعة لمدينة القنطرة شرق بالاسماعيلية حيث تم ايقافه وسحب رخصة سيارته ثم القي القبض عليه بدعوى أن اللوحات مطموسة.

وأضاف "رأيت بعيني مخبرا وهو يعبث بلوحات السيارة."

وأضاف انه وضع بعد ذلك في حجرة معتمة تماما ولا يوجد بها أي اضاءة أو أسرة للنوم مما اضطره الى وضع حذاءه أسفل رأسه حتى يتمكن من النوم وقال انه كان يقضي حاجته في نفس الغرفة المحتجز بها.

وقال انه فوجئ في السادسة مساء بمن يخبره بأنه تم الافراج عنه حيث نقل الى قسم القنطرة شرق وهناك تم الافراج عنه.

وقال على سالمان من بدو شرم الشيخ "أنهم قرروا أيضا انهاء اعتصامهم بعد أن حصلوا على وعود من المسؤولين المحليين بمحافظة جنوب سيناء بأنه سيتم عمل عقود ملكية لهم مدتها 99 عاما حتى يتمكنوا من توصيل المياه والكهرباء الى منازلهم."

كان الاف البدو قد بدأوا منذ الجمعة الماضية اعتصاما احتجاجا على استمرار ممارسات أمنية ضد البدو واهمال أحوالهم المعيشية.



© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك