بروفيسور مقابلة BBC وعائلته مرة أخرى.. الأم أم المربية؟!

منشور 15 آذار / مارس 2017 - 08:06
مقابلة مع العائلة التي شغلت الإنترنت
مقابلة مع العائلة التي شغلت الإنترنت

في أول مقابلة للبرفسور روبرت كيلي،  بعد أن اقتحم ولداه مكتبه أثناء حواره على الهواء مباشرة لقناة BBC، حوله وعائلته لنجوم السوشال ميديا، قال انه شعر بالحرج بداية ولم يستطع التصرف وخاف على عمله مع القناة، بالإضافة لاستيائهما من الجدل حول زوجته الآسيوية هل هي الأم أم المربية.

وأعتقد الجميع أن "كيم" التي ظهرت لتأخذ الأطفال وتغلق الباب هي مربية أو خادمة وقد أعرب روبرت بأن ذلك غير مريح بالنسبة له في حين أن زوجته ظهرت بكل أريحية لتقول أنا لست مربية هذه هي الحقيقة مطالبة الناس بإنهاء الجدل الدائر حول ذلك، وأضافت آمل أن الناس يستمتعون فقط والتوقف عن الجدل بهذا الأمر.

 ويقول كيلي إن أفضل تعليق وصل له هو أن يقوم بإهداء زوجته اشتراك بنادي صحي للترفيه عن نفسها، وذلك للمجهود الذي تلعبه للأسرة.

 

توظِّف بعض عائلات كوريا الجنوبية مربيات، خصوصًا إن كان الزوجان يعملان لساعاتٍ طويلة. ولكن شعر الكثير من الناس أن افتراض السيدة كيم هي المربية مبني على الأفكار النمطية حول الأدوار التي تلعبها النساء الآسيويات.

ولا يتفق الجميع في اعتقادِ ذلك، ففي حين رأى البعض أن نظرة الذعر في عيني السيدة كيم وطريقتها في إخراج الأطفال أوحت بأنها المربية، وأنها حريصة على وظيفتها، يقول آخرون إنها تصرفت كأم حريصة على ألا ينقطع حديث زوجها أكثر من ذلك.

حظي الفيديو  الأول بأكثر من 17 مليون مشاهدة، وأبهج مئات الآلاف على مواقع التواصل الاجتماعي، حين تحدّث الأستاذ المشارك في العلوم السياسية في جامعة بوسان الوطنية، كوريا الجنوبية، الخبير روبرت كيلي، عن التعامل مع التساؤلات الخطيرة حول الإطاحة برئيسة البلاد، بارك جيون هاي، من السلطة، دخول طفليه الصغيرين إلى غرفته، حافظ كيلي على هدوئه حتى دخلت زوجته وأخرجت الدخيلين الصغيرين.

 

 

اقرأ أيضًا:
إلى متى سيستطيع صاحب فكرة "سبونج بوب" مواصلة إمتاع الأطفال؟


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك