بريطانيا: تقدم قوات النظام السوري في حلب لا يعد انتصارا للاسد وبوتين

منشور 04 كانون الأوّل / ديسمبر 2016 - 03:00
ارشيف
ارشيف

قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الاحد ان تقدم قوات النظام السوري في مناطق شرق حلب لا يمثل "انتصارا للاسد" او حليفه الروسي فلاديمير بوتين.

وصرح جونسون لهيئة بي بي سي "اعتقد انه من الخطأ التفكير ان ما يحدث في حلب او غيرها من المناطق التي يسيطر عليها المسلحون في سوريا يمكن ان يشكل انتصارا للاسد او لبوتين".

واثار تقدم قوات الرئيس السوري بشار الاسد في حلب غضبا دوليا بعد مقتل مئات المدنيين وفرار عشرات الالاف منذ بدء الهجوم الواسع في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر.

وتقدم الجيش السوري في مناطق شرق حلب السبت في هجوم مدمر ادى الى سيطرته على 60% من المناطق التي كانت تسيطر عليها فصائل المعارضة المسلحة.

وردا على سؤال حول ما اذا كانت المكاسب التي حققها الجيش السوري تشكل انتصارا للاسد، اجاب جونسون "ما الذي سيفوز به".

واضاف "من المستحيل تصور ان ملايين الشعب السوري ستتصالح مع نظام يقوده الاسد .. هناك ملايين السوريين الذين لن يقبلوا هذه النتيجة وسيواصلون القتال، ولذلك فان افضل نتيجة للرئيس بوتين ودماه الذين يدعمهم هو الجلوس الى طاولة المفاوضات والتوصل الى اتفاق يبعد سوريا عن نظام الاسد".

واستعادت القوات الحكومية نحو 60% من مناطق شرق حلب التي سيطرت عليها المعارضة المسلحة منذ منتصف 2012، طبقا للمرصد السوري لحقوق الانسان.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك