بطريرك موسكو يحذر المتظاهرين ضد بوتين من "حمام دم"

منشور 19 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 04:36

دعا بطريرك موسكو وعموم روسيا كيريل الاثنين الى عدم تكرار اخطاء ثورة 1917 التي ادت الى "حمام دم"، في انتقاد يبدو موجها الى عشرات الاف المتظاهرين ضد فلاديمير بوتين في الاسابيع الاخيرة.

وقال البطريرك ان "نفسية الحشود تتشكل اليوم عبر تكنولوجيات المعلومات (...) ونعلم الى اين قد يصل ذلك في بعض البلدان حيث تسيل الدماء مجددا" في اشارة الى الثورات العربية.

واضاف "ماذا ينبغي فعله لئلا يقوم شعبنا باعمال قد تدمر حياة بشر؟" وذلك في رد فعل نشر على موقع البطريركية هو الاول على حركة الاحتجاج غير المسبوقة التي تلت انتخابات 4 كانون الاول/ديسمبر التشريعية التي فاز بها حزب رئيس الوزراء الروسي.

ودعا البطريرك السلطات الروسية الى "الحوار" لكنه لم يعلق مباشرة على اتهامات المعارضة بحصول تزوير واسع في الانتخابات التي ادت الى فوز الحزب الحاكم روسيا الموحدة.

من جهة اخرى ندد عدد من رجال الدين بصفتهم الشخصية باعمال تزوير قالوا انهم شهدوها بانفسهم في الانتخابات ونشروا شهاداتهم على مواقع انترنت.

ومن المقرر تنظيم تظاهرة جديدة ضد بوتين في 24 كانون الاول/ديسمبر توجه الدعوات اليها عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك