بعد إعلان وفاته بكورونا.. عودة مصري للحياة

منشور 30 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2020 - 12:34
المتوفي عاد إلى الحياة مجددا بعد إجراء إنعاش للقلب
المتوفي عاد إلى الحياة مجددا بعد إجراء إنعاش للقلب

شهدت إحدى المستشفيات الخاصة الكبرى بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية بمصر، السبت، الإعلان داخليا عن وفاة رجل جراء إصابته بفيروس كورونا.

وقالت المستشفى إن الرجل توفى إثر توقف عضلة القلب نتيجة الإصابة بالتهاب رئوي حاد.

وفور الإعلان عن الوفاة، تواصل الأطباء بالمستشفى مع هيئة الإسعاف بالمنوفية، وطلبوا تواجد إسعاف لنقل المتوفي إلى قريته لإجراء مراسم الدفن، مع إتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، وبالفعل توجه إسعاف مجهز لنقل الحالة.

وبعد الاستعداد لنقل الجثمان إلى سيارة الاسعاف فوجئ المسعف بإبلاغه بعودة المتوفي للحياة مجددا بعد إجراء عملية إنعاش قلبي له عقب عرضه على طبيب شعر أن المريض يمكن أن يكون حيا.

وأكد الدكتور أمجد عبد الحميد، مدير الإسعاف بالمنوفية، في تصريحات لجريدة "الوطن" المصرية، أن سيارة الإسعاف انتقلت بالفعل إلى المستشفى لنقل الحالة المتوفاة، ولكن الجميع فوجئ بأن المتوفي عاد إلى الحياة مجددا بعد إجراء إنعاش للقلب، مؤكدا أنه تم نقل الحالة إلى إحدى المستشفيات الحكومية المتخصصة لاستكمال باقي العلاج للمريض.

وازدادات أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، بين المواطنين في محافظة المنوفية بشكل كبير، وباتت ضمن المحافظات الأعلى من حيث الإصابات المتوسطة.

مواضيع ممكن أن تعجبك