بعد الدوحة.. البشير يزور الكويت وسط استمرار الاحتجاجات

منشور 26 كانون الثّاني / يناير 2019 - 03:04
جدد المتحدث باسم الحكومة "دعم السودان للمبادرة الكويتية لتجاوز أزمة دول الخليج"
جدد المتحدث باسم الحكومة "دعم السودان للمبادرة الكويتية لتجاوز أزمة دول الخليج"

أعلنت الحكومة السودانية، عن زيارة مرتقبة للرئيس عمر البشير، إلى دولة الكويت.

وقال وزير الإعلام بشارة جمعة، المتحدث باسم الحكومة إن "الزيارة تأتي في إطار جولة للبشير إلى عدة دول عربية استهلها الأسبوع الماضي بزيارة قطر"، وفقا للمركز السوداني للخدمات الصحفية (مقرب من الحكومة).

وأوضح أن زيارة البشير إلى الكويت (دون تحديد زمنها) "تأتي أيضا في إطار التنسيق المشترك في القضايا الإقليمية والعربية كافة، خاصة القضايا التي تهم المنطقة".

وتابع: "سيناقش البشير في زيارته العلاقات الثنائية بين البلدين والمبادرة الكويتية لحل الأزمة الخليجية".

وفي 5 حزيران/يونيو 2017، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، بحجة "دعم الإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة، قائلة إنها تواجه حملة "افتراءات وأكاذيب".

وجدد المتحدث باسم الحكومة "دعم السودان للمبادرة الكويتية لتجاوز أزمة دول الخليج".

والثلاثاء الماضي، أجرى البشير زيارة إلى قطر استغرقت يومين، هي الأولى له خارجيا منذ بدء موجة الاحتجاجات المنددة بالأوضاع الاقتصادية، والمطالبة برحيله في 19كانون أول/ديسمبر الماضي.

وفي وقت سابق الجمعة، دعا رئيس تحالف "نداء السودان" المعارض وزعيم "حزب الأمة" المعارض الصادق المهدي، إلى رحيل النظام وتشكيل حكومة انتقالية، مطالبا قوات الأمن بـ"عدم الانجرار إلى سفك دماء المتظاهرين".

وتأتي زيارة البشير إلى الكويت في ظل احتجاجات شعبية تشهدها مدن وولايات سودانية منذ الـ19 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، تنديدا بتدهور الأوضاع الاقتصادية قبل أن تتطور لاحقا للمطالبة بتنحيه عن الحكم.

مواضيع ممكن أن تعجبك