بوركينافاسو: قتيلان في اشتباك الامن مع مسلحين احتجزو رهائن في فندق

منشور 15 كانون الثّاني / يناير 2016 - 10:34
قوات الامن تشتبك مع مسلحين احتجزو رهائن في فندق
قوات الامن تشتبك مع مسلحين احتجزو رهائن في فندق

تعرضت بوركنافاسو التي تشهد عاصمتها مساء الجمعة هجوما "ارهابيا" بحسب السفارة الفرنسية، بعد ظهر الجمعة الى هجوم اول من مجموعة مسلحة في شمال البلاد قرب الحدود مع مالي ، وفق بيان للجيش.
واوضح البيان انه "بعد ظهر (الجمعة) نحو الساعة 14,00 تغ نفذ نحو عشرين شخصا مجهولين مدججين بالسلاح هجوما على عناصر الدرك الذين كانوا في مهمة في قرية تين اباو البلدة الواقعة على بعد 40 كلم من تين اكوف البعيدة بدورها 40 كلم من غوروم غوروم" شمال البلاد قرب الحدود مع مالي وخلف الهجوم "قتيلين هما دركي ومدني اضافة الى اصابة دركيين اثنين بجروح احدهما اصابته حرجة".

وفي وقت سابق أعلنت مصادر أمنية في بوركينا فاسو أن قوات الأمن اشتبكت مساء الجمعة مع مسلحين هاجوا فندق "سبلانديد" الواقع في الجادة الرئيسية للعاصمة واغادوغو والذي يستخدمه غربيون.

سمع دوي إطلاق رصاص وانفجارات الجمعة في أحد أبرز فنادق عاصمة بوركينافاسو، فندق "سبلانديد" الواقع في الجادة الرئيسية لواغادوغو والذي يستخدمه غربيون وعاملون في منظمات الأمم المتحدة، وفق ما أعلنت مصادر أمنية

وقال شهود إن مسلحين اقتحموا الفندق وأضرموا النار في سيارات خارجه وأطلقوا النار في الهواء قبل أن تصل قوات الأمن. ورأى شاهد عيان المسلحين يخرجون من الفندق ويطلقون النار في الهواء لإبقاء الحشود بعيدة. ووصلت سيارة تقل أفراد أمن وبعدها بقليل اندلعت معركة ضارية بالأسلحة.

وشهدت بوركينا فاسو فصولا من الفوضى السياسية منذ أكتوبر تشرين الأول 2014 حينما أطيح بالرئيس بليز كومباوري في انتفاضة شعبية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك