بوكو حرام تنشر مقطعا مصورا لعملية إعدام جواسيس للجيش النيجيري

منشور 15 آذار / مارس 2017 - 07:36
أظهر المقطع ذبح أحدهم في حين أعدم الآخران رمياً بالرصاص
أظهر المقطع ذبح أحدهم في حين أعدم الآخران رمياً بالرصاص

نشرت جماعة بوكو حرام المتشددة الثلاثاء، مقطعا مصورا يظهر إعدام ثلاثة رجال اتهمتهم الجماعة بالتجسس لصالح الجيش النيجيري.

وأظهر المقطع ذبح أحدهم في حين أعدم الآخران رمياً بالرصاص.

وكان الرجال الثلاثة، الذين يرتدون ملابس برتقالية اللون، قد اعترفوا مسبقا بالتجسس لصالح الجيش النيجيري.

ووصف المتشددون، وهم يتحدثون باللغة الهوسية والعربية، الرئيس محمدو بوهاري، بالـ”كافر” وقالوا إنهم قتلوا “رجاله”.

ولم تتمكن وكالة الانباء الألمانية من التحقق بشكل مستقل من صحة المقطع.

وتشكل بوكو حرام تهديدا ثابتا للمجتمعات المحلية في الشمال الشرقي من نيجيريا، بالإضافة إلى أنها شنت أيضا هجمات في كل من تشاد والنيجر والكاميرون المجاورة. وتهدف الجماعة المتطرفة إلى فرض تفسير متشدد للشريعة الإسلامية.

ومنذ عام 2009، قتل ما لايقل عن 14000 شخصا على الاقل على أيدي الجماعة المتشددة في نيجيريا وتشاد والكاميرون والنيجر. ووفقا للأمم المتحدة، فقد فر ما يقدر بنحو 2,7 مليون شخص في المنطقة بسبب بوكو حرام.

مواضيع ممكن أن تعجبك