بولندا تعدل قانون المحرقة المثير للجدل

منشور 27 حزيران / يونيو 2018 - 11:32
 البرلمان البولندي
البرلمان البولندي

 صوت البرلمان البولندي الأربعاء لصالح إلغاء بند عقوبات السجن من قانون مثير للجدل يجرم الإشارة إلى مسؤولية بولندا عن المحرقة (هولوكوست) ، بعد أن تسبب في توتر العلاقات مع إسرائيل وأثار انتقادات عالمية.

ويعني التصويت غير المتوقع في مجلس النواب البولندي أن الإشارة بالقول إلى معسكرات الاعتقال في الحقبة النازية في الأراضي البولندية بوصفها “بولندية” بدلاً من “معسكرات الاعتقال الألمانية” لم تعد تتسبب في عقوبة السجن ثلاث سنوات ، بل يمكن أن تتسبب في عقوبة الغرامة.

وقال رئيس الوزراء البولندي ماتيوسز مورافيكي إن القانون “كان وما زال معركة من أجل الحقيقة خلال الحرب العالمية الثانية وفترة ما بعد الحرب”

وقال ميشال دفورشيك، مدير مكتب مورافيكي، للإذاعة البولندية في وقت سابق اليوم إن جانب عقوبة السجن في القانون كان من شأنه تشتيت الانتباه عن هدفه الحقيقي ، وهو “الدفاع عن سمعة بولندا والحقيقة التاريخية”.

وكان القانون قبل التعديل قد أثار انتقادات حادة في إسرائيل وأماكن أخرى.

وقال المنتقدون إن القانون تم صياغته بشكل فضفاض، ويمكن إساءة استخدامه لإنكار المسؤولية البولندية عن الجرائم التي ارتكبت ضد اليهود أو إبطالها.

وقتل أكثر من مليون شخص -غالبيتهم من اليهود- في معسكر الموت “أوشفيتز-بيركيناو” ، الذي كان يقع في الأراضي البولندية المحتلة من قبل النازيين. 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك