تأجيل اجتماع بين مفاوضين فلسطينيين واسرائيليين

منشور 16 نيسان / أبريل 2014 - 06:41

تأجل اجتماع بين مفاوضي السلام الفلسطينيين والاسرائيليين كان مقررا يوم الأربعاء اثر مقتل اسرائيلي بالرصاص في هجوم بالضفة الغربية المحتلة وبعد ان فتحت قوات الاحتلال النار على اهالي غزة فيما شددت حصارها للضفة الغربية

وقال متحدث باسم الرئيس الفلسطيني محمود عباس ان الاجتماع تأجل الى يوم الخميس بناء على طلب الولايات المتحدة. وتحاول واشنطن جاهدة تمديد المحادثات التي توشك على الانهيار الى ما بعد موعد انتهائها الاصلي والتوصل الى اتفاق سلام في 29 ابريل نيسان.

وأكد مسؤول اسرائيلي تأجيل الاجتماع لكنه لم يكشف من طلب التأجيل أو متى سيلتقي الجانبان وكان لمقتل ضابط شرطة اسرائيلي يعيش في المستوطنات غير الشرعية في الضفة الغربية ذريعة لاسرائيل لتعطل المفاوضات حيث سارع نتنياهو بتحميل السلطة المسؤولية في الوقت الذي اكد وفد من المعارضة الاسرائيلية للرئيس محمود عباس ان اليمين الاسرائيلي يختلق الذرائع لتعطيل المفاوضات

وطالب اعضاء في حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بتأجيل محادثات السلام على الاقل الى حيين تشييع جنازة الاسرائيلي باروخ مزراحي (47 عاما) يوم الاربعاء.

وقال محمد المدني عضو اللجنة المركزية لحركة فتح التي يتزعمها عباس انه خلال اجتماع الرئيس الفلسطيني مع مجموعة من البرلمانيين الاسرائليين في مكتبه برام الله "نقل السيد الرئيس أبو مازن من خلال هذا الوفد الإسرائيلي التهاني بمناسبة عيد الفصح اليهودي.

وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم عباس خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوفد الاسرائيلي "الموقف الفلسطيني الذي كرره الرئيس أبو مازن اليوم للوفد الاسرائيلي كان واضحا في كافة القضايا.. (نحن) ملتزمون بسلام عادل قائم على أسس واضحة تؤدي الى استمرار السلام إدانة شاملة للعنف من أي جهة كانت إلى جانب استمرار اللقاءات الفلسطينية الإسرائيلية حسب الاتفاق مع الجانب الإمريكي.

"نحن ضد العنف وضد العودة الى العنف".

وأحيا وزير الخارجية الأمريكي جون كيري محادثات السلام الفلسطينية الاسرائيلية في يوليو تموز بعد نحو ثلاث سنوات من التوقف على أمل إنهاء عقود من الصراع وإقامة دولة فلسطينية إلى جوار إسرائيل


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك