تحذير من تغييرات في إستراتيجية حرب العراق ومصرع عشرات العراقيين

منشور 09 أيلول / سبتمبر 2007 - 07:19
حذر مستشارون عسكريون وسياسيون للرئيس الأمريكي الكونغرس أن أي تغييرات محورية في إستراتيجية حرب العراق ستهدد التقدم الأمني والسياسي الذي تم إحرازه فيما قتل 20 عراقي في سلسلة من التفجيرات .

نحذير

حذر مستشارون عسكريون وسياسيون للرئيس الأمريكي جورج بوش الكونغرس أن أي تغييرات محورية في إستراتيجية حرب العراق الراهنة ستهدد التقدم الأمني والسياسي المحدود الذي تم إحرازه حتى اللحظة.

وكشفت مصادر أمريكية مطلعة، رفضت تسميتها، أن السفير الأمريكي لدى العراق رايان كروكر سينضم إلى جانب قائد القوات الأمريكية الجنرال ديفيد بتريوس في التوصية بالحفاظ على معدل الحشود العسكرية الحالية، ودون تغيير، عند 160 ألف جندي عقب زيادتها بـ30 ألف جندي إضافي في فبراير/شباط.

وذكرت المصادر السبت ان بتريوس وكروكر يريا في بقاء القوات الأمريكية عند مستوياتها الراهنة هو الخيار الأوحد والقابل للتطبيق لمنع امتداد المزيد من الفوضى في العراق والمنطقة.

ومن المتوقع أن يرفع المسؤولان تقريراً إلى الكونغرس الثلاثاء لتقييم مدى فعالية زيادة القوات الأمريكية في العراق على الصعيدين العسكري والسياسي.

ويتفق بتريوس وكروكر، في التقرير، على أن رفع حجم القوات الأمريكية نجح، بعض الشيء، في تحقيق ما فشلت فيه الجهود السابقة لكبح موجة العنف والعناصر المسلحة واستتباب الأمن.

ومن المقرر أن يلتقي بتريوس وكروكر الأحد لمراجعة التقرير والاستعداد لجلسة استجواب ساخنة من المشرعين على مدى يومي الاثنين والثلاثاء.

وقال أحد المصادر المطلعة أن المسؤولين لن يتشاورا مع الرئيس الأمريكي أو رؤسائهما المباشرين قبيل جلسة الاستجواب للحفاظ "على استقلالية ونزاهة شهادتيهما."

وقالت المصادر إنه بالرغم من الأداء الضعيف لحكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الهشة إلا أن كروكر لن يوصي بدعم الإدارة الأمريكية لقيادة عراقية جديدة أو محاولة تشكيل تحالف جديد يضم كافة الأطياف العراقية.

تفجيرات

ميدانيا قتلت قنابل 20 شخصا في العراق السبت بينهم 15 في بغداد في الوقت الذي قال فيه الرئيس الامريكي جورج بوش ان تصميمه على المضي قدما في جهود تحقيق الاستقرار في العراق قوي كما كان دائما.

وقالت الشرطة ان سيارة موقوفة على جانب طريق انفجرت بالقرب من مركز شرطة بمنطقة مدينة الصدر الشيعية ببغداد مع غروب الشمس عندما كان الناس يقومون بالتسوق مما أسفر عن مقتل 15 شخصا واصابة 45 اخرين بجروح.

وأضافت الشرطة أن انفجارا اخر في سوق بمدينة الكوفة تسببت فيه على الارجح قنبلة على جانب طريق أسفر عن مقتل خمسة أشخاص واصابة ثمانية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك