تحذير من هجوم لتنظيم القاعدة يستهدف برج ساعة 'بيغ بن' بوسط لندن

منشور 02 نيسان / أبريل 2013 - 11:19
عن الانترنت
عن الانترنت

حذّر خبير بريطاني في الشؤون العسكرية من إمكانية قيام تنظيم القاعدة بتدمير برج ساعة بيغ بن المجاور لمبنى البرلمان البريطاني باستخدام طائرات رخيصة من دون طيار معبأة بالمتفجرات.

وقالت صحيفة (ديلي ميرور) الثلاثاء إن الخبير العسكري، كريستوفر ماكيتنغ، اقترح بأن قادة تنظيم القاعدة قادرون على شراء طائرة عادية من دون طيار بثمن لا يتجاوز 1300 جنيه إسترليني.

وأضافت أن ماكيتنغ أكد أيضاً أن تنظيم القاعدة بإمكانه شراء طائرة من دون طيار محملة بمادة سيمتكس المتفجرة ومزودة بنظام التوجيه (جي بي إس) بسعر 6500 جنيه إسترليني، أي ما يعادل 10 آلاف دولار، واستخدامها لشن هجوم قاتل في لندن من مكان قريب مثل فرنسا.

ونسبت الصحيفة إلى الخبير العسكري البريطاني قوله "يمكن شراء طائرة من دون طيار محملة بما زنته 50 كيلوغراماً من مادة سيمتكس بقيمة 10 آلاف دولار ووضعها خارج العاصمة الفرنسية باريس، من ثم استخدامها لاحقاً في منتصف الليل لتدمير برج ساعة بيغ بن وسط لندن".

وأضاف ماكيتنغ "هذا هو الثمن الذي يدفعه الإرهابيون اليوم لحيازة طائرة من دون طيار اليوم، لكن سعرها سيكون أقل بكثير في المستقبل".

وأشارت الصحيفة إلى أن حزب الله اللبناني تمكن العام الماضي من إرسال طائرة من دون طيار إلى عمق إسرائيل، ما أثار مخاوف من احتمال أن يكون ذلك اختباراً لنظام المركبات الجوية غير المأهولة لشن هجمات ضدها في المستقبل.

ونقلت عن مصدر أمني بريطاني قوله "لم يكن ممكناً تصور استخدام الطائرات من دون طيار لتعقب الإرهابيين والمجرمين حتى سنوات قليلة مضت، غير أنها صارت أكثر شيوعاً مع تقدم التكنولوجيا مما سيجعلها في متناول الإرهابيين والمجرمين مع هبوط أسعارها".

وأضاف المصدر "أن سعي الإرهابيين لاستخدام الطائرات من دون طيار لشن هجمات في الوقت الراهن محتمل جداً، وصار يُنظر إلى هذا النوع من الطائرات على أنها تشكل تهديداً واضحاً لأمن المملكة المتحدة".

مواضيع ممكن أن تعجبك