ترودو ينتقد رفض بابا الفاتيكان الاعتذار عن دور الكنسية في سوء معاملة طلاب

منشور 29 آذار / مارس 2018 - 05:42
ترودو ينتقد رفض بابا الفاتيكان الاعتذار عن دور الكنسية في سوء معاملة طلاب
ترودو ينتقد رفض بابا الفاتيكان الاعتذار عن دور الكنسية في سوء معاملة طلاب

أعرب رئيس الوزراء الكندي، جاستين ترودو، عن شعوره بخيبة الأمل بعد رفض بابا الفاتيكان، فرنسيس الأول، الاعتذار بصورة شخصية عن دور الكنيسة الكاثوليكية في سوء المعاملة التي عانى منها عشرات الآلاف من أطفال السكان الأصليين في المدارس الداخلية الهندية سيئة السمعة في كندا.

وقال ترودو للصحافيين: “أشعر بخيبة أمل حيال قرار الكنيسة الكاثوليكية بعدم الاعتذار عن دورها في المدارس الداخلية”، مضيفاً أنه سيواصل الضغط على البابا لتقديم اعتذار.

ويقدر أن أكثر من 150 ألف طفل من قبائل السكان الأصليين، انفصلوا عن عائلاتهم وأجبروا على الالتحاق بمدارس داخلية تديرها الكنائس الكاثوليكية والإنجيلية نيابة عن الحكومة الاتحادية طوال معظم القرن الماضي.

وكان اعتذار البابا واحداً من 94 طلباً أوصت بها لجنة تسوية الخلافات بين الحكومة الكندية والسكان الأصليين في عام 2015.

وتعد تسوية الخلافات مع السكان الأصليين أحد أبرز أهداف حكومة ترودو. وأنفقت الحكومة مليارات الدولارات على برامج موجهة إلى السكان الأصليين.

مواضيع ممكن أن تعجبك