تشكيل جبهة نقابات الرأي بمصر بعد الحكم بحبس أربعة رؤساء تحرير

منشور 20 أيلول / سبتمبر 2007 - 06:41
أعلن يوم الخميس في القاهرة عن تشكيل (جبهة نقابات الرأي) بمصر وتضم نقابتي الصحفيين والمحامين واتحاد الكتاب بعد صدور حكم قضائي بالسجن بحق أربعة من رؤساء تحرير الصحف الخاصة.

وقال رئيس اتحاد الكتاب محمد سلماوي وهو صاحب المبادرة في مؤتمر صحفي بحضور نقيب المحامين سامح عاشور ونقيب الصحفيين جلال عارف بمقر الاتحاد "نعلن قيام جبهة نقابات الرأي" مشددا على أن الجهات الثلاث تعلن "الرفض الكامل لعقوبة الحبس في قضايا النشر بشتى أشكاله" الورقية والالكترونية.

وأصدرت محكمة جنح العجوزة في القاهرة الخميس الماضي أحكاما بالحبس لمدة سنة والغرامة 20 ألف جنيه مصري على الصحفيين ابراهيم عيسى وعادل حمودة ووائل الابراشي وعبد الحليم قنديل بتهمة اهانة رموز الحزب الوطني الحاكم وفي مقدمتهم رئيس الجمهورية حسني مبارك وابنه جمال الذي يتصدر المشهد السياسي في البلاد بقوة في السنوات الاخيرة.

واستأنف الصحفيون الاربعة الذين لم يحضروا جلسة المحكمة الحكم بعد دفع كفالة قدرها 10 الاف جنيه لكل منهم.

كما صدر هذا العام حكم بالسجن لمدة أربع سنوات على المدون المصري عبد الكريم سليمان (22 عاما) بسبب ارائه المنشورة على الانترنت والتي اعتبرتها المحكمة اهانة للدين الاسلامي وللرئيس المصري اعتمادا على أنه رأى أن الازهر ينشر الفكر المتشدد كما شبه الرئيس مبارك بالفراعنة.

وقال سلماوي "اتفقنا على اطار جبهوي يعتمد على اللقاء الدوري بين النقابات الثلاث لتبادل الرأي والمناقشة في وضع حرية التعبير في الوطن" مشيرا الى أن الجبهة الجديدة ستنظم مؤتمرات وندوات لبحث قضايا الحريات والملكية الفكرية.

وقال عارف ان الاجتماع التأسيسي للجبهة يهدف لوضع الاطار العام لنشاطها وان حرية الفكر "تعاني حملات من جانب الاجهزة الرسمية أو القوى التي تريد خنق الحرية" مشيرا الى أن المطالبة بالغاء عقوبة الحبس في قضايا النشر لا تتعلق بالصحفيين وانما تخص "كل المواطنين. المعركة حول حرية الصحافة والتعبير هي معركة الوطن كله."

وأثار حكم حبس رؤساء التحرير الاربعة انتقادات من جهات حقوقية في مصر والعالم العربي


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك