تغريم وزير الداخلية المصري بسبب تعذيب معتقل

منشور 21 تمّوز / يوليو 2004 - 02:00

قضت احدى محاكم القاهرة بتغريم وزير الداخلية حبيب العادلي 24 ألف جنيه مصري (3858 دولارا) بسبب تعذيب أحد المعتقلين في سجن بالعاصمة المصرية. 

وقالت جمعية حقوق الانسان لمساعدة السجناء إن وفقا للقانون المصري تستطيع المحاكم إصدار حكم على وزير الداخلية وليس على الوزارة ذاتها فيما يتعلق بقيام موظفي الوزارة بالتعذيب. 

وتنتقد جماعات لحقوق الإنسان الأوضاع في السجون المصرية قائلة إن السجناء يعاملون بقسوة وإن التعذيب منتشر في أقسام الشرطة ومراكز الاعتقال. 

وقالت مصادر بالمحكمة إن العادلي حكم عليه بدفع تعويض عن التعذيب الذي تعرض له مصطفى ابراهيم أمين خلال فترة اعتقاله من 1993 إلى 1995. 

وقالت جمعية حقوق الإنسان لمساعدة السجناء إن أمين الذي اعتقل عدة مرات لعضويته في جماعة إسلامية مصاب بتضخم في الطحال والكبد وقرحة في القولون جراء تعرضه للتعذيب. 

والحكم الذي صدر الثلاثاء هو الأحدث في سلسلة من القضايا المشابهة التي صدر الحكم فيها بأن يدفع وزير الداخلية تعويضا عن التعذيب في السجون. 

وقالت الجمعية إن العادلي حكم عليه في 30 حزيران/حزيران بدفع تعويض عن التعذيب الذي تعرض له سجين آخر هو عبد الفتاح محمد. 

وأكد مسؤولون في الوزارة الحكم ولكنهم رفضوا التعليق على الأمر.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك