تقرير: محمد عطا طلب تأجيل الهجوم على اميركا

منشور 15 حزيران / يونيو 2004 - 02:00

نقلت صحيفة "واشنطن بوست" الثلاثاء عن مصادر قريبة من التحقيق ان القاعدة كانت تخطط على الارجح لتنفيذ الاعتداءات ضد الولايات المتحدة في ايار/مايو او حزيران/يونيو 2001 لكنها قررت تاجيلها الى 11 ايلول/سبتمبر لان الفريق المنفذ لم يكن مستعدا.  

واوضحت هذه المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها ان هذه المعلومات الجديدة اخذت من خالد شيخ محمد المسؤول الثالث في القاعدة الذي تحتجزه السلطات الاميركية منذ اذار/مارس 2003.  

ووفقا لمقال الصحيفة فان محمد عطا "العقل المدبر" لاعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 طلب مهلة اضافية لان فريقه لم يكن في ايار/مايو قد بدا في رصد الرحلات الجوية للطائرات التي سيتم خطفها.  

وتدعو هذه المعلومات التي تضمنها مشروع تقرير للجنة المستقلة حول 11 ايلول/سبتمبر الى الاعتقاد بانه كان للقاعدة جدولا زمنيا اكثر مرونة لتنفيذ الاعتداءات مما كان يعتقد المحققون الاميركيون.  

واوضح مسؤول كبير في جهاز تعزيز الإجراءات الامنية للواشنطن بوست طالبا ايضا عدم ذكر اسمه ان البريد الالكتروني وذاكرة اجهزة الكمبيوتر توضح ان قراصنة الجو امضوا عدة ايام في انتقاء الرحلات قبل شراء بطاقاتهم في نهاية اب/اغسطس 2001.  

وقال مسؤول كبير انهم كانوا يريدون السفر على طائرات بوينغ 757 و767 وتجنب عطلات نهاية الاسبوع.  

واضاف المسؤول "يمكنكم ملاحظة انهم كانوا يبحثون عن رحلات لكن ليس لتاريخ 11 ايلول/سبتمبر وليس فقط بوسطن ونيوارك وداليس" المطارات التي اقلعت منها الطائرات التي اسخدمت في الاعتداءات.

مواضيع ممكن أن تعجبك