تنحية ضابط اسرائيلي قتلت وحدته فلسطينيا مقعدا

منشور 18 حزيران / يونيو 2004 - 02:00

اعلن الجيش الاسرائيلي انه اصدر قرارا بتنحية ضابط برتبة ملازم قتلت الوحدة التي يقودها مقعدا فلسطينيا في قلنديا.  

وتعتبر تنحية الملازم واحدة من جملة استنتاجات توصل إليها التحقيق العسكري الذي أجري في أعقاب استشهاد عرفات إبراهيم يعقوب، قبل حوالي عشرة أيام. 

وعرضت الاستنتاجات، مساء الخميس، على قائد المنطقة الوسطى في الجيش الإسرائيلي، موشيه كابلنسكي.  

وفي أعقاب ذلك، تقرر فتح ملف تحقيق في الشرطة العسكرية، وخلص التحقيق الى إنهاء عمل الفصيل في المنطقة المذكورة، وتنحية قائد الفصيل الذي ترأس القوة التي نفذت إطلاق النار، وكذلك تنحية نائب قائد الفصيل. كما سجلت ملاحظة في الملف العسكري لقائد الفصيل.  

واستشهد عرفات خلال مواجهات وقعت في منطقة الجدار العازل على مقربة من بوابة مطار عطاروت بتاريخ السادس من حزيران/يونيو الجاري. 

وتبين من التحقيقات أن نقطة مراقبة عسكرية لاحظت في حينه، قيام مجموعة من الفتية الفلسطينيين بالتظاهر قرب الجدار، حيث انتقلت الى مكان التظاهرة واطلقت النار باتجاه الفتية الذين فروا الى داخل مخيم قلنديا. 

وقد قام الجنود بملاحقة الفتية وهم يطلقون النار بشكل عشوائي، واصابت احدى الرصاصات عرفات ما ادى الى استشهاده.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك