تنديد أممي بتصنيف إسرائيل منظمات أهلية فلسطينية "إرهابية"

منشور 26 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 - 04:41
ميشيل باشيليت
ميشيل باشيليت

أدانت مفوضية الامم المتحدة لحقوق الانسان تصنيف إسرائيل 6 منظمات أهلية فلسطينية "إرهابية"، معتبرة ذلك قرارا مجحفا.

وادرحت إسرائيل المنظمات الفلسطينية الرائدة في مجال حقوق الإنسان والمجتمع المدني، بعدما ادعت تبعيتها إلى جبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الجمعة الماضي.

وأكدت للمفوضة الأممية ميشيل باشيليت في بيان الثلاثاء، على أن هذه المنظمات تعتبر من أبرز المنظمات الناشطة على الأراضي الفلسطينية المحتلة في مجال حقوق الإنسان، وأنها تعمل بالتعاون مع الأمم المتحدة منذ عقود.

وأوضحت أن القرار الإسرائيلي يعد هجوما على المدافعين على حقوق الإنسان، والمنظمات الحقوقية، وحرية التعبير والتفكير، داعية إسرائيل للتراجع عن قرارها فورا.

وأشادت المفوضة الأممية بمهام المنظمات الفلسطينية الست، مشددة على أن الدفاع عن حقوق المرأة على الأراضي المحتلة ليس إرهاب، ومساعدة المعتقلين الفلسطينيين ليس إرهاب.

يذكر أن القرار الإسرائيلي الصادر عن وزارة العدل شمل كلا من "مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان"، ومؤسسة القانون من أجل حقوق الانسان "الحق"، و"مركز بيسان"، و"شبكة صامدون للدفاع عن الأسرى"، و"الحركة العالمية للدفاع عن الطفل-فلسطين"، و"اتحاد لجان العمل الزراعي".

ضغط اوروبي مطلوب

الى ذلك، طالب رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الثلاثاء، دول الاتحاد الأوروبي بممارسة الضغوط على إسرائيل، لوقف انتهاكاتها بحق الشعب الفلسطيني.

جاء ذلك خلال لقائه، نائب رئيس البرلمان الأوروبي بيدرو سيلفا بيريرا، في مقر البرلمان الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل، بحسب بيان صدر عن مكتب اشتية.

ودعا اشتية، الدول الأوروبية إلى الضغط على إسرائيل لإجبارها على" احترام القانون الدولي وحقوق الإنسان، والاتفاقيات الموقعة معها".

وقال إن "السياسة الإسرائيلية القائمة على تدمير (خيار) حل الدولتين من خلال تعزيز الاستيطان، تدفع إلى واقع تصبح فيه إسرائيل دولة فصل عنصري على أرض الواقع".

وطالب رئيس الوزراء الفلسطيني، الدول الأوربية بـ"اتخاذ قرار يمنع دخول منتجات المستوطنات الإسرائيلية إلى الأسواق الأوروبية".

بدوره، جدد "بيريرا" الإعلان عن دعم الاتحاد الأوروبي لـ"حل الدولتين"، ومعارضة "الاستيطان في الضفة الغربية"، بحسب البيان ذاته.

وبدأ اشتية الإثنين، جولة أوروبية، بهدف حشد الدعم السياسي والمالي للسلطة الفلسطينية، بحسب بيان سابق، صدر عن الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك