"جثة مفخخة" تقتل ثلاثة أشخاص في ديالى العراقية

منشور 27 تشرين الأوّل / أكتوبر 2020 - 09:11
يعد تفخيخ الجثث تكتيكا قديما استخدمه التنظيم لإيقاع مزيد من الضرر بالمدنيين
يعد تفخيخ الجثث تكتيكا قديما استخدمه التنظيم لإيقاع مزيد من الضرر بالمدنيين

قتل ثلاثة مدنيين وأصيب اثنان آخران بانفجار "جثة مفخخة" تركها تنظيم داعش، الثلاثاء، بعد نحر صاحبها و"أخذ رأسه" في منطقة بمحافظة ديالى، بحسب مصادر تحدثت لموقع "الحرة".

وقالت المصادر إن الجثة لراع دخل إلى "قرية الخيلانية" الواقعة في أطراف قضاء المقدادية، لملاحقة عدد من "الجاموس" الذي هرب إلى القرية.

وأضافت المصادر إن "القرية خالية من أهلها الذين نزحوا بسبب العمليات العسكرية، ويعتقد أن عناصر تنظيم داعش كانوا يختبؤون بها، قبل أن ينحروا الراعي ويفخخوا جثته".

والقتلى والمصابون هم من معارف الراعي، بحسب المصادر، الذي جاؤوا لحمل جثته لدفنها، قبل أن تنفجر عليهم.

ويعد تفخيخ الجثث تكتيكا قديما استخدمه التنظيم لإيقاع مزيد من الضرر بالمدنيين الذين يتجمعون لدفن جثث ضحايا التنظيم، ولبث الرعب في صفوفهم.


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك