جيش الإسلام يلقي مناشير على أهالي دمشق من الجو

منشور 01 نيسان / أبريل 2016 - 02:09
جيش الإسلام يلقي مناشير على أهالي دمشق من الجو
جيش الإسلام يلقي مناشير على أهالي دمشق من الجو

 

قالت مواقع سورية معارضة إن جيش الإسلام، أحد أقوى فصائل المعارضة السورية، تمكن من إلقاء مناشير على أهالي دمشق من الجو.

 

وتحمل هذه المناشير رسائل لأهالي العصمة السورية الخاضعة لسيطرة النظام.

 

وقال موقع "كنا شركاء" المعارض إن طائرات استطلاع معدّلة تابعة لجيش الإسلام جابت أجواء العاصمة دمشق، الخميس، وألقت مناشير على أحيائها الشرقية بشكل خاص، وعادت إلى مواقعها بسلام.

 

وتحمل المناشير عبارات منها: "لا تسمحوا للسفاح أن يقتاد أبناءكم لقتل الأبرياء وترويع الآمنين"، "جيش الإسلام قادم، الآلاف من المجاهدين على أسوار المدينة، سنعيد الحق لأصحابه".

 

ونقل الموقع عن الناطق الرسمي باسم هيئة أركان جيش الإسلام، حمزة بيرقدار، إن "الجيش" يهدف من وراء هذه المنشورات إلى إيصال عدة رسائل، وهي أن "النظام الذي يمارس عليكم الظلم والطغيان لا يأبه لكم، ولا يهتم بأرواحكم ودمائكم".

 

وفيما يبدو أنه رد على إلقاء تلك المناشير، استهدفت طائرات النظام بلدة دير العصافير، جنوبي الغوطة الشرقية، حيث قصفت عدة مواقع مدنية داخل البلدة راح ضحيتها أكثر من 20 مدينا، بينهم أطفال ونساء.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك