جيش السودان الشمالي ينسحب تدريجيا من مناطق النفط الجنوبية

منشور 02 أيلول / سبتمبر 2007 - 07:20
اعلن احمد عوض الجاز وزير النفط السوداني السبت انه سيتم بشكل تدريجي سحب جنود شماليين نشروا في حقول النفط الجنوبية السودانية المهمة.

ولم يستطع الجيش السوداني الوفاء بموعد نهائي رئيسي في التاسع من يوليو تموز لاعادة سحب كل جنوده الى شمال السودان وفقا لاتفاقية سلام تاريخية وقعت في يناير كانون الثاني 2005 وانهت اطول حرب اهلية في القارة الافريقية والتي اودت بحياة مليوني شخص.

وقال مسؤولون بالامم المتحدة ان معظم القوات المتبقية من الجيش الشمالي موجودة في حقول النفط الجنوبية حيث يتم انتاج نحو 500 الف برميل يوميا من النفط الخام.

وقال الجاز انه كما هو معروف فهناك فرق بين التوقيع على سلام على الورق وتنفيذ سلام على الارض .

واضاف ان السودان يعرف ان ذلك سيستغرق بعض الوقت.

وقال ان السودان سيسحب الجميع من هناك بشكل تدريجي، وامتنع عن تحديد موعد للانسحاب.

وبموجب الاتفاقية شكل الجنوب حكومة تتمتع بشبه حكم ذاتي وهناك ايضا جيشان منفصلان للشمال والجنوب. وللجنوبيين الحق في التصويت على انفصال عن الشمال بحلول عام 2011.

وقال الوزير الجنوبي للتعاون الاقليمي برنابا ماريال ان اكثر من 16 الف جندي شمالي مازالوا في مناطق انتاج النفط وهو ما وصفه بخرق للاتفاقية.

ودعا بان جي مون الامين العام للامم المتحدة الى اعادة نشر القوات المسلحة الشمالية.

وقال الجاز ان من الواضح جدا في الاتفاقية ضرورة تجريد مناطق النفط من الصفة العسكرية ولذلك فانه يعتقد ان هذا هو الهدف النهائي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك