حفتر يبحث مع صالح والثني الأوضاع السياسية في البلاد

منشور 24 حزيران / يونيو 2018 - 09:17
قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر
قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر

حث قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر مساء أمس السبت، مع رئيسي مجلسي النواب والوزراء الليبييين الأوضاع السياسية والاقتصادية التي تمر بها البلاد.

وتطرق الاجتماع بين حفتر، ورئيس الوزراء عقيلة صالح، ورئيس الحكومة المؤقتة عبد الله الثني في مدينة الرجمة إلى المستجدات على الساحتين المحلية والدولية.

وورد في بيان عن مدير المكتب الإعلامي للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية ورئيس شعبة الإعلام الحربي خليفة العبيدي، أن "حفتر أكد خلال الاجتماع، على ضرورة وضع حلول تخرج المواطن الليبي من عنق الزجاجة بما يكفل تحسين ظروفه المعيشية، مع الاهتمام بملف النازحين والمناطق المحررة مؤخرا، وضرورة العمل على إرجاع الحياة فيها، مثمنا كل الجهود المبذولة في هذا الصدد".

وتابع أن صالح والثني قدما بدورهما التهنئة للمشير حفتر، على استعاده قوات الجيش السيطرة على الهلال النفطي بالكامل.

ميدانيا، أعلن المسؤول الإعلامي للكتيبة 276 مشاة التابعة للجيش الليبي المنذر الخرطوش، أن الكتيبة تحاصر منطقة المغار في مدينة درنة شرقي البلاد من ثلاثة محاور.

وقال الخرطوش في تصريح لوكالة "سبوتنيك"، الأحد: "الكتيبة 276 مشاة تمكنت من الوصول إلى زاوية بن عيسى نهاية شارع المغار حيث تحاصر القوات المسلحة الليبية الآن منطقه المغار من ثلاث مناطق للحسم خلال الـ24 ساعة القادمة".

ولفت المسؤول إلى أن "قوات الجيش الليبي المتواجدة على طول الساحل في مدينة درنة تقدمت باتجاه مسجد الصداقة بعد مقاومه ضعيفة من جماعات إرهابية"، مشيرا إلى تعرض جنديين تابعين للكتيبة للإصابة، ومقتل جندي آخر تابع لسرية الاستطلاع بالقاطع الرابع.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك